سياسي / الرئيس اللبناني يدعو دول العالم لمد يد العون إلى الشعب اللبناني

الأحد 1441/12/19 هـ الموافق 2020/08/09 م واس
  • Share on Google+

بيروت 19 ذو الحجة 1441 هـ الموافق 09 أغسطس 2020 م واس
أكد الرئيس اللبناني ميشال عون أن الانفجار الذي وقع في ميناء بيروت وانعكاسات جائحة "كوفيد - 19" تتخطى قدرة لبنان مناشدًا دول العالم لمد يد العون للشعب اللبناني.
وأوضح الرئيس اللبناني في كلمته خلال مشاركته في المؤتمر الدولي الافتراضي لمساعدة لبنان الذي دعا إليه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن الاجتماع يدل على الرغبة الصادقة بدعم لبنان .
وقدم شرحًا لما سببه الانفجار على جميع المستويات الإنسانية والاجتماعية والصحية والتربوية والاقتصادية، والنزوح الكثيف الذي كلّف لبنان حتى تاريخه أكثر من ثلاثين مليار دولار أمريكي.
وثمن الرئيس عون التضامن الدولي الذي تجلى بمسارعة قادة الدول والمسؤولين إلى الحضور أو الاتصال والإعراب عن التعاطف والمؤازرة لبنان، كمبادرة الدول الشقيقة والصديقة إلى إرسال المساعدات الإنسانية والطبية الطارئة.
وشدد على تسخير كل السبل والإمكانيات للتحقيق في سبب الانفجار ومحاسبة المتسببين قائلاً :" كل من يثبت التحقيق تورطه سيحاسب وفق القوانين اللبنانية".
وكان المؤتمر قد انطلق بمشاركة الأمم المتحدة والولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا والصين وروسيا، وقد افتتحه الرئيس ماكرون بكلمة شدد فيها على وجوب العمل بسرعة وفاعلية لمساعدة لبنان وشعبه لمواجهة الكارثة التي حلت به، والرد بسرعة على حاجات اللبنانيين من خلال إيصال المساعدات عبر الأمم المتحدة مباشرة إلى الشعب بمشاركة صندوق النقد الدولي والمؤسسات المالية الدولية.
// انتهى //
20:06ت م
0148