اليوم الوطني / مركز الملك عبدالله للغة العربية .. جهود مستمرة لخدمة اللغة

الثلاثاء 1442/2/5 هـ الموافق 2020/09/22 م واس
  • Share on Google+

الرياض 05 صفر 1442 هـ الموافق 22 سبتمبر 2020 م واس
نفذ مركز الملك عبدالله لخدمة اللغة العربية، منذ تأسيسه عام 1429هـ، قرابة 40 مؤتمرًا وملتقى علميًا، و55 حلقة نقاش، 90 ندوة علمية، و35 محاضرة علمية، و35 معرضًا، و25 مسابقة، كما أصدر المركز أكثر من 200 كتاب شارك فيها قرابة 1225 باحثاً من أنحاء العالم، إضافة إلى إصدار ثلاث مجلات علمية محكمة رائدة، ونظّم مجموعة متنوعة من شهور اللغة العربية، والدورات التدريبية المتنوعة في العالم، وافتتح المعامل والمراكز في عدد من دول العالم .
كما أقام المركز وضمن إسهاماته في خدمة اللغة العربية، بنشر الكتب والدراسات في المجالات الحيوية والجديدة مما له صلة باللغة العربية، وإصدار مراجع تساعد في تطوير معلمي اللغة العربية لأهلها وللناطقين بغيرها ، إضافة إلى إصدار مراجع تساعد في تطوير معلمي اللغة العربية لأهلها وللناطقين بغيرها، و دوريات محكّمة ورائدة في خدمة اللغة، فضلًا عن إنشاء قواعد بيانات لمساعدة المعلمين والباحثين في مجال دراسات اللغة العربية ونشرها في العالم .
وعلى الصعيد الخارجي، أصدر مركز الملك عبدالله لخدمة اللغة العربية، مراجع تخدم معلمي العربية للناطقين بغيرها والخبراء العاملين في هذا المجال، حيث بلغ عدد إصدارات المركز أكثر من 200 كتاب في سلاسل مختلفة، مثل الأدلة والمعلومات، مباحث لغوية، العربية في العالم، الرسائل الجامعية، الندوات والمؤتمرات .
كما عقد المركز العديد من الشراكات بين المركز ومؤسسات ثقافية أو تعليمية في دول مختلفة، وإقامة اللقاءات الدولية في دول مختلفة، فضلًا عن إنشاء مراكز لخدمة اللغة العربية في دول مختلفة (مثل مركز الاستعراب في أذربيجان) أو دعم المراكز والمؤسسات العاملة في هذا المجال، مثل المدارس السعودية في الخارج ومركز الأمير سلطان في موسكو وأقسام أو كليات تعليم اللغة العربية للناطقين بلغات أخرى في الدول المختلفة، مثل الصين وإندونيسيا والهند والبوسنة والهرسك وبعض الجامعات الأفريقية، كما يقوم المركز بالتعريف في البرامج والمتخصصين في مجال نشر اللغة العربية في دول العالم المختلفة، إضافة إلى المؤسسات العاملة في هذا المجال على مستوى العالم.
// يتبع //
16:20ت م
0203

 

اليوم الوطني / مركز الملك عبدالله للغة العربية .. جهود مستمرة لخدمة اللغة / إضافة أولى واخيرة
ويعقد مركز الملك عبدالله لخدمة اللغة، أسبوع أو شهر اللغة العربية في بلدان مختلفة، التي تشمل عقد دورات تدريبية ومسابقات ومعارض للمواد التعليمية، بالتعاون مع معاهد تعليم اللغة العربية بالجامعات السعودية، وذلك في عدد من دول العالم (مثل الهند في آسيا والبرازيل في أمريكا الجنوبية)، كذلك التعريف بالكتب وسلاسل تعليم اللغة العربية للناطقين بلغات أخرى، خاصة التي أنتجتها المؤسسات السعودية العامة والخاصة، والتعريف ببرامج تعليم اللغة العربية للناطقين بلغات أخرى في المؤسسات السعودية في الداخل والخارج، بما في ذلك إعداد المعلمين والمعلمات وتدريبهم.
وفي الشأن الداخلي، يعقد المركز ندوات ولقاءات بين المسؤولين عن تعليم اللغة العربية (أقسامًا وكليات ومعاهد)، ولقاءات تتعلق بجوانب من النشاط اللغوي السعودي، مثل إعداد المعاجم، والتوعية بمسؤولية العناية باللغة العربية في المؤسسات العامة والخاصة، وتطوير الخدمات التعليمية للصم، إضافة إلى عقد دورات تدريبية في التحرير العربي للعاملين في الهيئات الحكومية، وإقامة دورات تدريبية للمنتدبين للعمل في الخارج من معلمي اللغة العربية والعلوم الشرعية كذلك إعداد قواعد بيانات بالبحوث التي تعالج اللغة العربية، وإيجاد شراكة مع الجامعات السعودية في تنفيذ البرامج التعليمية والتدريبية في الداخل والخارج، فضلًا عن رعاية اليوم العالمي للغة العربية في كل عام، وإعداد مدونة القرارات الرسمية المتعلقة باللغة العربية في المؤسسات المختلفة.
ويهتم مركز الملك عبدالله لخدمة اللغة العربية، بالإصدار الإلكتروني في خدمة اللغة العربية والعاملين والخبراء المعنيين في الداخل والخارج، ويشمل ذلك جميع المجلات العلمية التي يصدرها المركز ومعظم الإصدارات الأخرى، وجميع هذه الإصدارات الإلكترونية متاحة ليس للاطلاع فحسب، بل قابلة للتحميل المجاني للراغبين فيها، من خلال الرابط https://kaica.org.sa/site/page/89.
// انتهى //
16:20ت م
0204