اليوم الوطني / القطاع الخيري في المملكة.. إسهامات مؤثرة وجهود مميزة

الثلاثاء 1442/2/5 هـ الموافق 2020/09/22 م واس
  • Share on Google+

الرياض 05 صفر 1442 هـ الموافق 22 سبتمبر 2020 م واس
تضطلع الجمعيات الخيرية في المملكة برسالتها الإنسانية والاجتماعية لا سيما المعنية بخدمة الطفل في عدة مجالات .
وتمثل جمعية الأطفال ذوي الإعاقة صرحاً وطنياً بارزاً في التصدي لقضية الإعاقة من خلال منظومة من البرامج الخدمية والتوعوية الرائدة، حيث تقوم بجهود لزيادة فرص الاستفادة من خدماتها للأطفال عبر توسيع نطاق هذه الخدمات، ورفع طاقة استيعاب المراكز، وكفاءة مخرجاتها، وتحديث وتطوير تجهيزاتها، وقدرات كوادرها لمواكبة هذا التوجه، للوصول بخدماتها إلى مواقع الكثافة السكانية حتى وصلت إلى 11 منطقة ومدينة في المملكة.
وحصل مركز الجمعية في الرياض على شهادة الآيزو في الجودة، والجهود ماضية للحصول على اعتماد مؤسسة (كارف) العالمية كمركز دولي للتأهيل والتدريب المتخصص في برامج الرعاية والتأهيل، في إطار إستراتيجية الجمعية لبناء جسور تواصل مع المراكز العلمية والمؤسسات الدولية ذات العلاقة لتبادل الخبرات والاطلاع على أحدث المستجدات والتطورات في مختلف مجالات رعاية الأطفال ذوي الإعاقة.
وتعمل الجمعية السعودية لاضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه "إشراق" من خلال برامجها على استخدام الوسائل المبتكرة في تنفيذ إدراك التحدي وتفعيل الشراكات مع القطاع الحكومي والخاص بما يحقق ديمومة العمل وفق أساليب مبتكرة للتخطيط والتنفيذ والمتابعة .
وشاركت الجمعية في عدة برامج تهدف إلى تطوير القطاع غير الربحي وبناء قدرات العاملين فيه، كما وقعت اتفاقيات لتعزيز التبادل العلمي، وعمل الدراسات الميدانية على مستوى المملكة ورفع المستوى المعرفي للعاملين مقدمي خدمات الصحة المدرسية في مراكز الرعاية الصحية الأولية وتنفيذ الحملات التوعوية، كما تهدف إلى تمكين ذوي الاضطراب من الأطفال والكبار في كافة مناطق المملكة من الحصول على الخدمات الصحية المتخصصة.
فيما تقدم جمعية رعاية الطفولة، برامج منوعة للطفل والأسرة من خلال تهيئة الأطفال لمستقبل مشرق عبر جملة من البرامج والمبادرات ،إلى جانب تثقيف الأسرة للقيام بدورها في إعداد الأبناء للمستقبل ،بغية رفع مستوى الوعي الصحي لدى الأمهات، للعناية بالطفل وسلامته ومعرفة واجباتهم نحوه.
وتتمثل رؤية جمعية "كيان " للأيتام في تنمية الأيتام ذوي الظروف الخاصة، لتحســين جــودة حيــاتهم مــن خــلال برامــج تنمويــة وشــراكات نوعيــة ليكونــوا أعضــاء فاعليــن فــي المجتمــع، ورفــع مســتوى طموحهــم بمــا يحقــق التوافــق النفســي والتكيــف الاجتماعي والتنمية المستدامة لهم وتحويلهم إلى طاقة فاعلة وتمكينهم مــن الاعتماد علــى أنفســهم وتنميــة قدراتهــم.
وتستهدف الجمعية الأسر الكافلة، (الأبناء المتزوجون، والأبناء في الدور الاجتماعية) حيث استفاد من خدماتها خلال الفترة 2016 - 2019 م ، 104 أمهات ،و 135 طفلاً ، فيما نفذت الجمعية 108 برامج ومشروعات ،و 24شراكة واتفاقية، و 39مشاركة مجتمعية، ويستظل تحت مهامها 317 متطوعاً من الجنسين .
وتدعم جمعية سند الخيرية مراكز سرطان الأطفال في المملكة بخدمات اجتماعية وإيوائية للمرضى وذويهم المحتاجين بعد إجراء البحث الميداني.
وتقيم الجمعية من خلال برنامج " سند التعليمي" بالتعاون مع وزارة التعليم فصولاً دراسية داخل مراكز أورام الأطفال مجهزة بمختلف الوسائل التعليمية المتطورة والكوادر البشرية المؤهلة، لمساعدة الأطفال المرضى المنقطعين عن الدراسة والمتأخرين دراسياً خلال فترة تنويمهم وإقامتهم في المستشفى من مواكبة أقرانهم في التحصيل العلمي ، فيما تدعم جمعية سند الكوادر العلمية من خلال برنامج" المنح والأبحاث العلمية" لتشجيع واستثمار المعرفة العلمية والدراسة البحثية للحالات المتعلقة بأورام الأطفال في المملكة .
//انتهى//
18:14ت م
0243