اليوم الوطني / منطقة نجران .. مشروعات تنموية لتنمية مستدامة

الأربعاء 1442/2/6 هـ الموافق 2020/09/23 م واس
  • Share on Google+

نجران 06 صفر 1442 هـ الموافق 23 سبتمبر 2020 م واس
حظيت منطقة نجران والمحافظات والمراكز التابعة لها بمشروعات تنموية وحيوية لمواكبة رؤية المملكة 2030، ولتحقيق التنمية المستدامة.
وشهد القطاع البلدي والخدمي بالمنطقة مشروعات تنموية، إذ بلغ إجمالي عدد المشروعات المنتهية والجاري تنفيذها خلال السنوات الخمس الماضية 116 مشروعاً، فيما بلغ عدد المشاريع الجاري تنفيذها 74 مشروعاً بلدياً، وهي : 28 مشروعاً للسفلتة والأرصفة والإنارة، و 11 مشروعاً لدرء أخطار السيول، و 19 مشروعاً للتحسين والتجميل، و 16 مشروعاً للمرافق والمباني البلدية، فيما بلغ عدد المشروعات المنجزة 42 مشروعاً، شملت 15 مشروعاً للسفلتة والأرصفة والإنارة، و 10 مشروعات لدرء أخطار السيول، و 8 مشروعات للتحسين والتجميل، و 9 مشروعات للمرافق والمباني البلدية.
وفي مجال الطرق والنقل حظيت المنطقة بمشروعات تجاوزت تكلفتها الإجمالية 234 مليون ريال، شملت إنجاز طرق مزدوجة بأطوال 22.4 كيلومترا، وطرق مفردة بأطوال 14.6 كيلومترا ، وإصلاح طرق بأطوال 11.8 كيلومترا، وتنفيذ الطرق الثانوية بالمنطقة "المجموعة الخامسة" لاستكمال ازدواج طريق نجران- شروره- الوديعة بطول 25 كيلومترا، وتكلفة إجمالية تبلغ 79,246,460 ريالاً، وبلغت نسبة الإنجاز فيه أكثر من 75%، إضافة إلى استكمال الطريق المزدوج الذي يربط تقاطع الخضراء مع طريق نجران - شروره إلى الحصينية، واستكمال ربط طريق الملك عبد العزيز بطريق الأمير سلطان بجوار المدينة الطبية بنجران بتكلفة إجمالية بلغت 189,158,043 ريالاً، وبلغت نسبة الإنجاز الفعلية95.5%.
فيما كانت مشروعات الصيانة بمنطقة نجران المنجزة بطول إجمالي بلغ 197.230 كيلومترا، وتتمثل في كشط وإعادة السفلتة بطريق نجران -السليل بطول 21 كيلومترا، وكشط وإعادة السفلتة بطريق نجران -شروره بطول 111 كيلومترا، وتنفيذ جدران إستنادية على طريق "ثار – تلاع- الجوشن"، وكشط وإعادة السفلتة بطريق يدمه بطول 25.25 كيلومترا، وإعادة إنشاء جزء من طريق الأمير سلطان بطول 3.8 كيلومترات، وتحسين تقاطع السبيل مع طريق نجران-السليل، وإعادة إنشاء جزء من طريق نجران -السليل أمام مدخل "مطار نجران" بطول 3 كيلومترات، وإعادة إنشاء جزء من طريق الأمير مشعل بطول 3 كيلومترات، وكشط وإعادة السفلتة بطريق رجلاء –الشرفة، وطريق الأمير سلطان بطول 30.4 كيلومترا، إضافة إلى تنفيذ عوامل السلامة بطريق الأمير سلطان بتنفيذ البردورات، والإنترلوك، والحواجز الخراسانية بالجزيرة الوسطية، وتنفيذ عوامل السلامة بطريق الأمير نايف بتنفيذ الحواجز الخرسانية بالجزيرة الوسطية.
وشملت عقود الصيانة ما يقارب 2688 كيلومترا، بتكلفة إجمالية بلغت 176,940,114 ريالا، وتشمل أعمال إصلاحات الأسطح الخراسانية والإسفلتية، وتوفير وسائل السلامة، والقيام بأعمال النظافة، إضافة إلى أعمال صيانة الطرق الترابية بإجمالي 1067 كيلومترا، بتكلفة تبلغ 14,469,231 ريالا، وأعمال الصيانة الكهربائية بإجمالي 80 كيلومترا، وتكلفة تبلغ 3,291,750 ريالاً، وإعادة إنشاء وإصلاح المواقع المتضررة بعدد 13 تبليغا ورفع مستوى السلامة على الطرق بطول إجمالي بلغ ۳۷۰ كيلومترا.
// يتبع //
18:27ت م
0132

 

اليوم الوطني / منطقة نجران .. مشروعات تنموية لتنمية مستدامة / إضافة أولى
كما شملت المشروعات المنجزة لرفع مستوى السلامة المرورية على الطرق بمنطقة نجران بتكلفة بلغت 46 مليون ريال، شملت مشروعات تجهيزات أجهزة السلامة المرورية، وتنفيذ مطبات بتقنية الاهتزازة التحذيرية، ووضع العلامات الأرضية المضيئة، واللوحات الإرشادية، وإنشاء الحواجز الواقية للصدمات بجميع أنواعها، إضافة إلى مشروعات السياج السلكي عالي الشد والحواجز الواقية على الطرقات السريعة، إلى جانب مشروعات تحسين التقاطعات السطحية ومناطق الربط، وتنفيذ وسائل السلامة على الطرق الرابطة نجران بـ شرورة ، وخميس مشيط، والسليل، وطريق شرورة - السليل، وطريق هدادة -بدر الجنوب، وطريق الملك عبدالله- وطريق الأمير سلطان، وطريق الأمير نايف- وبئر عسكر –مغرة، وطريق الحصينية –الخانق.
كما بلغت تكلفة المشروعات الجاري العمل عليها حالياً لرفع السلامة على الطرق بالمنطقة 66 مليون ريال، وتشمل مشروع تحسين بعض التقاطعات السطحية ومناطق الربط على بعض الطرق بتكلفة تبلغ 25 مليون ريال، ومشروع تنفيذ الحواجز الواقية على بعض الطرق بتكلفة إجمالية تبلغ 41 مليون ريال.
وفي الجانب التعليمي شهدت جامعة نجران في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله - دعماً سخياً مكّنها من إنجاز مشاريعها، وتحقيق السبق على مستوى الجامعات الناشئة من خلال نقل جميع الطلاب والطالبات للمدينة الجامعية والاستغناء عن المباني المستأجرة.
وتقع المدينة الجامعية على الامتداد الشرقي لمدينة نجران على مساحة قدرها 18 مليون متر مربع, وهي بذلك تعد أكبر المدن الجامعية في المملكة من حيث المساحة، وتضم مجمعاً للطلاب يحتوي على 14 كلية، ومجمعاً للطالبات يحتوي على 14 كلية، بطاقة استيعابية قدرها 45 ألف طالباً وطالبة، كما تحوي مبنًى للإدارة والعمادات المساندة ومستشفى جامعيا ومدينة طبية، ومراكز أبحاث، ومدينة رياضية وترفيهية، وإسكاناً لأعضاء هيئة التدريس والطلاب والطالبات، كما تشمل مدينة استثمارية مستقبلية لخدمة الجامعة تحتوي على فنادق ومراكز تجارية ومدارس أهلية وغيرها، ويجري حاليا العمل على إنجاز مشروع المستشفى الجامعي داخل المدينة الجامعية بمساحة تقدر بـ 155 ألفا و 600 متر مربع بتكلفة إجمالية تبلغ 400 مليون ريال، ومع نهاية اكتمال المشروع ستتضاعف سعته السريرية عما كان عليه، حيث سيحتوي في مرحلته الأولى على 200 سرير، وسيستمر في التوسع حتى تصل سعته إلى 800 سرير بجميع العيادات التخصصية للرجال والنساء.
وتعمل الجامعة حالياً على إنجاز مشروع قاعة المؤتمرات الذي يتكون من مدخلين رئيسيين أحدهما لكبار الضيوف والآخر مدخل عام، وكذلك قاعتين للمؤتمرات، قاعة بالبدروم تحتوي على 268 مقعداً للرجال ومثلها للنساء بعدد إجمالي يبلغ 536 مقعداً.
// يتبع //
18:27ت م
0133

 

اليوم الوطني / منطقة نجران .. مشروعات تنموية لتنمية مستدامة / إضافة ثانية واخيرة
كما يتوفر في المبنى القاعة الكبرى التي تتكون من ثلاثة مدرجات، مدرج للرجال يحتوي على 1538 مقعداً، خصص منها جزء لكبار الشخصيات، ومدرجين معلقين مخصصين للنساء أحدهما يحتوي على 468 مقعداً والآخر يحتوي على 432 مقعداً.
ويحتوي المبنى كذلك على مطعم، إضافةً إلى تأمين أماكن للترفيه مثل الصالات والكافتيريا والمعارض المفتوحة المخصصة للعامة، ويحتوي كذلك المبنى على 6 سلالم كهربائية، و 4 مصاعد كهربائية منها ثلاثة مصاعد بطاقة استيعابية تبلغ 1350 كجم، ومصعد بطاقة استيعابية تبلغ 1275 كجم بسرعة 60 مترا لكل دقيقة.
وأنشئ بالمدينة الجامعية أيضاً أكبر محطة تحويل للطاقة الكهربائية في منطقة نجران، ومن أكبر محطات التحويل في المنطقة الجنوبية تعمل بطاقة تحويل "450 ميجا" تم توصيلها إلى المدينة الجامعية عبر شبكة من أبراج الضغط العالي تمتد من محطة شركة الكهرباء في "الكدمي" على سواحل منطقة جازان بطول "230 كم" حتى نجران، إضافةً إلى وجود محطات تنقية وتكرير المياه وفق تقنية تعدّ الأحدث في العالم بطاقة استيعابية يومية تبلغ 30 ألف متر مكعب يومياً، مكّنت الجامعة من سقيا المسطحات الخضراء في المدينة الجامعية، والتوسع في زيادة تلك المسطحات.
//انتهى//
18:27ت م
0134