عام / الصحف السعودية / إضافة ثانية

السبت 1442/2/9 هـ الموافق 2020/09/26 م واس
  • Share on Google+

وأوضحت صحيفة "اليوم" في افتتاحيتها التي جاءت بعنوان ( جهود الاستجابة للتحديات الإنسانية ) : جهود المملكة العربية السعودية تجاه ما يواجه العالم الـيوم من تحدٍ كبير، يتمثل في جائحة كورونا المستجد وآثارها الصحية والإنسانية والاقتصادية، التي استوجبت تكاتف الجميع للتصدي للتحديات المشتركة، جاءت نابعة من مواقف تاريخية وثوابت في نهج الـدولـة منذ مراحل الـتأسيس وحتى هـذا الـعهد الـزاهر الميمون بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملـك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله-، وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلـمان بن عبدالـعزيز ولـي الـعهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله ناهيك أن المملكة هـي رئيس لمجموعة دول العشرين في هذا العام الاستثنائي، ولم تدخر جهدا في سبيل الاستمرار في الدفع بجهود الاستجابة الدولية للتعامل مع الجائحة ومعالجة آثارها الإنسانية والاقتصادية، منتهجة في محيطها الإقلـيمي والـدولـي سياسة تستند إلـى احترام القوانين والأعراف الدولية، والسعي المستمر لتحقيق الأمن والاستقرار والازدهار في محيطها، ودعم الحلول السياسية للنزاعات، ومكافحة التطرف بأشكاله وصوره كافة.
وواصلت : حين نمعن في التفاصيل الـواردة في كلمة المملكة التي ألقاها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله- أمام أعمال الـدورة (الخامسة والـسبعين) لانعقاد الجمعية الـعامة لـلأمم المتحدة في نيويورك - عبر الاتصال المرئي- والتي أكد فيها - أيده الله- أن العالم اليوم يواجه تحديا كبيرا، يتمثل في جائحة كورونا وآثارها الصحية والإنسانية والاقتصادية، الـتي أظهرت الحاجة الملـحة إلـى تكاتفنا جميعا؛ لمواجهة الـتحديات المشتركة لـلإنسانية، وقد قامت المملـكة بوصفها رئيسا لمجموعة دول العشرين بتنسيق الجهود الدولية من خلال عقد قمة في شهر مارس الماضي على مستوى القادة لتنسيق الجهود العالمية لمكافحة هـذه الجائحة والحد من تأثيرها الإنساني والاقتصادي، وأعلنت المملكة خلال القمة تقديم مبلغ خمسمائة مليون دولار لدعم جهود مكافحة الجائحة، وتعزيز الـتأهب والاستجابة لـلـحالات الـطارئة، والمملكة مستمرة في الدفع بجهود الاستجابة الدولية للتعامل مع الجائحة ومعالجة آثارها.
// يتبع //
06:01ت م
0005