عام / الصحف السعودية / إضافة ثانية

الأربعاء 1442/3/4 هـ الموافق 2020/10/21 م واس
  • Share on Google+

وأوضحت صحيفة "اليوم" في افتتاحيتها التي جاءت بعنوان ( حقوق الفلسطينيين.. والموقف الثابت ) : مواقف المملكة الـعربية الـسعودية الـثابتة من كافة القضايا الـعادلـة، يسجلها الـتاريخ، ويؤكدها الحاضر، وترسم ملامح المستقبل، وفي موقف الـدولـة من قضية الشعب الفلسطيني يتجسد أمامنا أحد أطر هذه المواقف، التي تفند سياسات المملكة وإستراتيجياتها، الساعية في كل ما من شأنه تحقيق سلام واستقرار المنطقة والعالم منذ مراحل التأسيس وحتى هـذا العهد الـزاهر بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملـك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله-، وسمو ولـي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله-.
وأضافت أن تأكيد المملكة، في كلمة ألقاها نائب المندوب الدائم للمملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة الدكتور خالـد بن محمد منزلاوي، ضمن أعمال الـلـجنة الاقتصادية والمالـية (الـثانية) خلال الـدورة الـ 75 للجمعية العامة لـلأمم المتحدة، بأنه لا يمكن تحقيق السلم والأمن والاستقرار للشعب الفلسطيني ما لم يتم حصولهم علـى حقوقهم المشروعة بالعيش على أرضهم بما يحقق آمالـهم وطموحاتهم، انطلاقا من مبادئ ميثاق الأمم المتحدة الـتي تُعنى في الأساس بتحقيق الأمن والسلم الدوليين، وقمع أعمال العدوان ومنع الأسباب التي تهدد السلم وإزالتها، التي تؤكد على احترام مبدأ المساواة في الحقوق بين الشعوب، وبأن يكون لكل منها حق تقرير مصيرها ،وما أضافه منزلاوي في ذات الكلمة، عن كون القضية الفلسطينية قضية عربية أساسية، مؤكدا أن المملكة لم تتوان عن الـدفاع عن القضية الفلسطينية منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن - رحمه الله - وحتى يومنا هذا، حيث لا تزال هذه القضية على رأس القضايا التي تدعمها المملكة في سياستها الخارجية، وإشارته إلى أن موقف المملكة لا يزال ثابتا في القضية الـفلـسطينية وفي الـدفاع عن حقوق الفلسطينيين المشروعة، وفي التمسك بمبادرة الـسلام العربية التي خطتها المملـكة الـعربية الـسعودية وتبنتها الـدول العربية في قمة بيروت في عام 2002 م، التي تؤكد حق الفلسطينيين بحصولهم على دولة فلسطينية مستقلة على حدود الـ 1967 عاصمتها القدس.
وختمت :فهذه الـكلـمات الآنفة وبقية التفاصيل الـواردة في كلمة نائب المندوب الدائم للمملكة العربية السعودية لـدى الأمم المتحدة، والـتي تعبر عن موقف المملكة الـثابت من قضية الـشعب الفلسطيني ومساعيها في حصوله على حقوقه المشروعة وتحقيق سلام شامل في المنطقة، تعكس تلك الإستراتيجية الرائدة لدولة تتبنى كل المواقف وتطلق كل المبادرات الضامنة لأمن العالم وكرامة الإنسان في كل مكان وزمان.
// يتبع //
07:20ت م
0012