سياسي / وزير الخارجية الإيطالي: الحوار السياسي خطوة مهمة لتحديد المستقبل المؤسسي لليبيا

الخميس 1442/3/5 هـ الموافق 2020/10/22 م واس
  • Share on Google+

طرابلس 5 ربيع الأول 1442 هـ الموافق 22 أكتوبر 2020 م واس
أكد وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو أهمية دعم الحل السياسي للأزمة الليبية برعاية الأمم المتحدة في إطار عملية برلين من أجل تحقيق الاستقرار في البلاد.
وشدد خلال كلمة له عبر الدائرة المغلقة خلال اجتماع لوزراء خارجية (5 + 5) برئاسة مشتركة تونسية مالطية، على دعم إيطاليا من أجل التوصل لاتفاق دائم لوقف إطلاق النار في ليبيا من خلال اللجنة العسكرية الليبية المشتركة (5 + 5) في جنيف.
وقال وزير الخارجية الإيطالي: إنّ إطلاق منتدى الحوار السياسي الليبي- الليبي خطوة مهمة لتحديد المستقبل المؤسسي لليبيا وفق نهج شامل، مضيفاً أنّ هناك اهتمام خاصا من إيطاليا لقضايا الأمن الإقليمي بما في ذلك ليبيا ومنطقة الساحل والإرهاب ومكافحة تدفقات الهجرة غير الشرعية.
يُذكر أن اجتماع دول (5 + 5) لغرب المتوسط يضمُّ كلاً من: فرنسا وإيطاليا وإسبانيا ومالطا والبرتغال على الضفة الشمالية، وتونس والجزائر والمغرب وليبيا وموريتانيا على الضفة الجنوبية للمتوسط.
// انتهى //
23:20ت م
0241