عام / منظمة العمل العربية تعقد اليوم اجتماع الدورة 93 لمجلس إدارتها

الأحد 1442/3/8 هـ الموافق 2020/10/25 م واس
  • Share on Google+

القاهرة 07 ربيع الأول 1442 هـ الموافق 24 أكتوبر 2020 م واس
عقد اليوم اجتماع الدورة 93 لمجلس إدارة منظمة العمل العربية بحضور أعضاء المجلس بتمثيلهم الثلاثي "حكومات وأصحاب أعمال وعمال"، ومدير عام المنظمة فايز المطيري، لمناقشة تقرير عن أوضاع عمال وشعب فلسطين في الأراضي العربية المحتلة، ومتابعة تنفيذ قرارات الدورة 92 لمجلس إدارة المنظمة.
وأكدت رئيس مجلس الإدارة، وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية ووزيرة للشؤون الاجتماعية بدولة الكويت مريم عقيل هاشم في كلمتها، أن الأزمة العالمية الحالية الطاحنة إنتشار فيروس (كوفيد - 19 ) وما أسفرت عنه من أوضاع اجتماعية خانقة وتأثيرات سلبية مباشرة على صحة الإنسان، فرضت على الساحة العربية العديد من المستجدات التي تستوجب التكيف معها حتى تعود الحياة إلى طبيعتها، باستغلال الموارد المتاحة وتسهيل الأعمال التي تقوم بها المنظمة، وتقديم خدماتها لأطراف الإنتاج في الوطن العربي بما يعود بالنفع على المواطن العربي.
من جانبه أكد فايز المطيري أن المنظمة عملت على تعزيز قدرات أصحاب الأعمال على الصمود ودعم العمال، وتم تشكيل فريق عمل كخلية أزمة لبحث تداعيات أزمة كورونا ودراسة جوانبها بإيجاد آلية للتكيف معها وإستمرار المنظمات في آداء مهامها في ظل رسالتها القومية وتقديم الدعم والمشورة لها، وعليه كان على المنظمة إعادة النظر في بعض الأمور الإجرائية وإعادة ترتيب الأولويات ، وعليه تم عقد العديد من الحلقات مع الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بقطاعيها الإقتصادي والإجتماعي لصالح الأطراف الثلاث ولوطننا العربي .
كما أكد الوزير المفوض وممثل الأمانة العامة لجامعة الدول العربي محمد خير، دور المنظمة في تحسين شروط العمل وتأمين بيئة العمل وضمان السلامة والصحة المهنية الصالحة والمؤمنة للعمل.
كما تم خلال الاجتماع استعراض تقريرًا عن المسائل المالية والإدارية، والموقف المالي من حيث المساهمات والمتأخرات على الدول الأعضاء، والأخذ بالعلم بالدول التي سددت مساهمتها فى موازنة المنظمة حتى أول أكتوبر 2020، وناقش المجلس عدة تقارير تكميلية للمدير العام حول نتائج أعمال الدورة 49 للجنة التنسيق العليا للعمل العربي المشترك ، وتقريرا عن نتائج أعمال الدورة 106 للمجلس الاقتصادي والاجتماعي.
//انتهى//
03:53ت م
0139