اقتصادي/ مزاد تمور الأحساء يختتم موسمه بتسجيل استقرار نسبي في المبيعات

الأحد 1442/3/8 هـ الموافق 2020/10/25 م واس
  • Share on Google+

الأحساء 08 ربيع الأول 1442 هـ الموافق 25 أكتوبر 2020 م واس
اختتم مزاد صرام التمور الذي نظمته أمانة الأحساء بالتعاون مع عدد من الجهات الحكومية ذات الاختصاص، أمس الأول، موسمه الحالي 2020م، بتسجيل الاستقرار النسبي في نسبة المبيعات والعرض بمتوسط بيع 900 ريال لـ ( المَنّ الواحد /240 كيلوغرام )، فيما شهدت مدينة الملك عبدالله للتمور إبرام عدد من الصفقات للتمور الفاخرة تجاوزت قيمتها 41 ألف ريال.
وأوضح أمين الأحساء المكلف المهندس فؤاد بن خالد الملحم، أن المزاد الذي استمر مدة 45 يومًا استقبل أكثر من 4000 مركبة وردت محملة بأطنان من التمور، مؤكداً حرص اللجان التنفيذية على تحديد آليات استقبال المركبات والأفراد في مدينة التمور وفق البروتوكولات الاحترازية والتدابير الوقائية ضد فيروس كورونا المستجد"COVID19" , إضافة إلى استقبال التمور الواردة في العبوات الكرتونية المطابقة لمعايير صحة البيئة بهدف تعزيز الخطوات التطويرية لموسم الصرام تدعيماً لمكانة التمور بالأحساء من حيث الجودة والسعر والتداول.
فيما صنّف مزارعو هذا الموسم التمور حسب نوعيتها وجودتها وكمياتها، لمناسبة الأجواء المناخية التي مرت بها أشجار النخيل خلال هذا العام، مما أكسبها خاصية الجودة المتنامية التي كان مرودوها إيجابياً على عدد من المزارعين الذي اعتنوا بمحصولهم وحقق لهم مكاسب مرضية مقارنة بالأعوام الماضية.
// انتهى//.
16:02ت م
0133