سياسي / الأمم المتحدة تجدد قلقها إزاء استمرار المعارك في إقليم تيغراي الإثيوبي

الجمعة 1442/4/19 هـ الموافق 2020/12/04 م واس
  • Share on Google+

أديس أبابا 19 ربيع الآخر 1442 هـ الموافق 04 ديسمبر 2020 م واس
جددت الأمم المتحدة اليوم قلقها إزاء استمرار المعارك في إقليم تيغراي الإثيوبي، مؤكدة أن ذلك يعوق إرسال المساعدات إلى سكان الإقليم.
وقالت منظمة الأمم المتحدة في أديس أبابا : إن المعارك مستمرة في "أجزاء عدة" من الإقليم رغم بيانات الانتصارات التي أصدرتها الحكومة الإثيوبية، مما يعقّد محاولات تقديم المساعدة لهذه المنطقة الواقعة في شمال إثيوبيا التي تشهد نزاعًا مسلحًا منذ شهر.
وأضاف المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق المساعدة الإنسانية سافيانو أبرو: لدينا معلومات تفيد بأن المعارك مستمرة في أجزاء عدة من تيغراي، لافتًا النظر إلى أنه وضع مقلق ومعقد بالنسبة إلينا.
ووقعت الأمم المتحدة الأربعاء الماضي مع الحكومة الإثيوبية اتفاقا ينص على منحها ممرًا إنسانيا "دون قيود" في تيغراي كانت تطالب به منذ أسابيع عدة، محذرة من احتمال حصول كارثة في الإقليم.
// انتهى //
19:18ت م
0116