ثقافي / ابن معمر .. كأس الفروسية يؤكد اهتمام قيادتنا الرشيدة بتأصيل وترسيخ قيم الفروسية السعودية

الأحد 1442/7/9 هـ الموافق 2021/02/21 م واس
202102/DST_1508898_2296642_67_1_2021022117461432.jpg
  • 202102/DST_1508898_2296642_67_1_2021022117461432.jpg
  • Share on Google+

الرياض 09 رجب 1442 هـ الموافق 21 فبراير 2021 م واس
اختتمت مكتبة الملك عبد العزيز العامة مشاركتها في سباق كأس السعودية الذي أقيم في المدة من 19 إلى 20 فبراير الجاري، وعرضت خلاله مجموعة من أبرز مقتنياتها النادرة عن الخيول والفروسية من كتب ومخطوطات ومسكوكات من ما يضمه مركز دراسات الفروسية بالمكتبة الذي أنشئ منذ ثلاثين عامًا ويزخر بأكثر من 12 ألف مادة معرفية متنوعة عن الخيل والفروسية، ونتج عنه الكثير من الإصدارات والموسوعات والكتب بعدة لغات .
وأكد معالي المشرف العام على المكتبة الأستاذ فيصل بن عبد الرحمن بن معمر أن سباق كأس السعودية يشكل عنوانًا للتميز، توجّه حضور وتشريف سمو ولي العهد -حفظه الله- لكأس السعودية الذي يعدّ الأغلى في السباقات العالمية للخيل , كما يبرز اهتمام قيادتنا الرشيدة بتأصيل وترسيخ قيم الفروسية السعودية التي ترتكز على تراث مديد وعريق من الفروسية العربية والإسلامية التي أصبح لها تأثيرها في مختلف أرجاء العالم.
وأضاف أن الفروسية والخيل تحظى بدعم واهتمام من القيادة الحكيمة -أيدها الله- ، وحقَّقت ريادتها وأصالتها وتطورها الحضاري على امتداد العهود الزاهرة .
وأوضح ابن معمر أن تجربة مشاركة المكتبة في هذه الكأس العالمية تبيّن مدى العلاقة بين التراث بكل قِيَمه الأصيلة والواقع الراهن، التراث الذي يخرج عن دائرة الكتب والنصوص ليتجسد واقعا حقيقيا له حضوره وآثاره، كما أن هذه المشاركة تصوغ من جانب آخر صورة ثقافية للفعاليات المرتبطة بتاريخنا خاصة، وأن تسجيل وقائع الفروسية وسير الأبطال يشكل جزءًا مهمًا وكبيرًا من تاريخنا العربي والإسلامي خاصة على هذه الأرض ذات العراقة والعزة والمجد .
وتأتي مشاركة المكتبة في الكأس السعودية تأكيدًا على أهدافها الثقافية والمعرفية التي تربط بين المناسبات الوطنية الكبيرة والفعل الثقافي، وتبرز الدور المؤسسي لها الذي يلامس مختلف القيم العربية من تراث وإبداع وتاريخ عميق وتجسيد للهوية والانتماء بمختلف أبعاده الإنسانية .
// انتهى //
17:19ت م
0148