اجتماعي / وزير الشؤون الإسلامية: منصة إحسان تعين على صرف الزكاة والصدقات في الأوجه الصحيحة

السبت 1442/9/5 هـ الموافق 2021/04/17 م واس
202104/DST_1544565_2396928_15_1_2021041702250867.jpg
  • 202104/DST_1544565_2396928_15_1_2021041702250867.jpg
  • Share on Google+

الرياض 05 رمضان 1442 هـ الموافق 17 أبريل 2021 م واس
أكد مـعالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ أن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - أولت العمل الخيري، جل عنايتها واهتمامها، وجاءت رؤية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع لاستكمال هذه المسيرة الطيبة بتقديم العون والمساعدة لكل محتاج, منوها بدعم خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - بمبلغ 20 مليون ريال للحملة الوطنية لدعم العمل الخيري، ودعم سمو ولي العهد بمبلغ 10 ملايين ريال للحملة.
وبين بمناسبة إطلاق الحملة الوطنية لدعم العمل الخيري عبر "منصة إحسان" أن المنصة تسهل تقديم التبرعات للمحتاجين في مختلف مجالات الخير بسهولة وسرعة وموثوقية وتشرف عليها الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي "سدايا"، بدعم كبير من حكومة المملكة ضمن مساعي الهيئة الرامية لدعم العمل الخيري في المملكة، بمشاركة اللجنة الإشرافية ممثلة من عدة وزارات بالمملكة.
وقال : " إن منصة "إحسان" ستكون منصة خير تعين المسلم على صرف الزكاة والصدقات في الأوجه الصحيحة, وأيضا تنظيم العمل الخيري وإيصال الزكاة إلى مستحقيها وفق آلية محددة ولا يعذر أحد من الخطأ لأنها منصات موثوقة تشرف عليها الدولة ".
وأضاف أن المسلم يحرص على استغلال هذا الشهر المبارك لعمل الخير والإكثار من الطاعات والأعمال الصالحة، ومن ذلك إخراج الزكاة الواجبة والصدقات، ولأهمية هذا الأمر حرصت حكومة خادم الحرمين الشريفين - رعاه الله - وبمتابعة دؤوبة وعمل من سمو ولي العهد على إيجاد وسائل ومنصات حكومية آمنة بشفافية عالية، ضماناً لإيصال الزكاة والصدقات إلى مستحقيها، ومنصة "إحسان" واحدة من مفاخر هذا البلد المبارك فهي منصة وطنية للعمل الخيري، تعمل على استثمار البيانات والذكاء الاصطناعي لتعظيم أثـر المشاريع والخدمـات التنمويـة واسـتدامتها.
وأكد معاليه أن المملكة حريصة على سلامة وأمن المجتمع وكل ما يسهم في تعزيز اللحمة الوطنية والتكاتف والتعاضد في بناء مجتمع مثالي متعاون يتميز بالبذل والعطاء ومساعدة الآخرين وفق القنوات الرسمية والمعتمدة التي تضمن براءة الذمة ووصول المساعدات إلى مستحقيها ومن ذلك هذه المنصة المميزة " إحسان" التي تتوج جهود وحرص القيادة الرشيدة على الخير وضبط مسارات العمل الخيري وفق الأسس والأنظمة التي تضمن وصول التبرعات لمستحقيها ، حاثا المواطنين على التبرع من خلال هذه المنصة الوطنية.
// انتهى //
02:17ت م
0024