اجتماعي / معلمين ومعلمات القصيم يبذلون الغالي والنفيس من أجل أبنائهم وبناتهم الطلاب والطالبات

الخميس 1442/9/10 هـ الموافق 2021/04/22 م واس
  • Share on Google+

بريدة 10 رمضان 1442 هـ الموافق 22 إبريل 2021 م واس
يزخر الميدان التعليمي في الإدارة العامة للتعليم بمنطقة القصيم ، بالمبدعين والمبدعات من المعلمين والمعلمات الذين يبذلون الغالي والنفيس من أجل أبنائهم وبناتهم من الطلاب والطالبات، وخصوصا خلال الفترة الحالية مع التعليم عن بُعد التي أظهرت المرونة والإبداع اللتين يتحلى بهما معلمونا، كما أبرزت دورهم المحوري بمواكبة المستجدات وتجاوز جميع الصعاب مع أزمة كورونا التي يمر بها العالم أجمع.
وتنوعت المبادرات كماً ونوعا من المعلمين والمعلمات في الإدارة العامة ، استشعاراً منهم للواجب الوطني، والإسهام في إكمال الرحلة التعليمية دون توقف.
فضربت المعلمة فاطمة العمر من الابتدائية الحادية عشرة ببريدة التابعة لمكتب التعليم في شمال بريدة أروع الأمثلة بالبذل والعطاء في مشاركتها مع طالباتها فرحة النجاح رغم ظروف كورونا والتعليم عن بعد مع الأخذ بالإجراءات الاحترازية ،فأخذت تجوب شوارع القصيم مرورا بـ 28 منزلاً بسيارتها الخاصة، برفقة ابنها الذي كان يرتدي زي الشخصية الكرتونية ، لإيصال هدايا النجاح وتسليمها لطالباتها بأسلوب ممتع ومشوق ،رغبة منها بإدخال الفرح والسرور على الصغيرات وعدم قدرتها على الاحتفال معهن بشكل جماعي داخل المنشأة التعليمية في ظل الظروف الراهنة فكان التوزيع الفردي والاحتفال السهل هو الحل الأمثل.
وفي السياق ذاته قامت المعلمة منال الرفيعي من الابتدائية ٥٢ التابعة لمكتب تعليم في شمال بريدة بتسليم طالباتها في الصف الثاني الابتدائي الشهادات والهدايا القيمة في سيارة أوقفتها داخل الحي ليتسنى للجميع أخذها وفقا للإجراءات الوقائية.
يذكر أن المعلمات تلقين سيلا من الدعوات وعبارات الشكر والثناء من الطالبات ،كما أعرب أولياء الأمور عن بالغ سعادتهم بهذه المبادرات التي كان لها أثر إيجابي على الطالبات فيما وصفوا فكرتها بالإبداعية والمميزة.
// انتهى //
20:53ت م
0200