سياسي / وزيرة الخارجية الليبية تدعو دول منشأ الهجرة غير الشرعية إلى التفاهم لإعادة مواطنيهم إليهم

الأحد 1442/9/27 هـ الموافق 2021/05/09 م واس
  • Share on Google+

طرابلس 27 رمضان 1442 هـ الموافق 9 مايو 2021 م واس
أكدت وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش، أن الوضع في ليبيا اليوم ليس كما هو قبل عشر سنوات، مطالبة دول الجوار بضرورة وضع آليات إقليمية لمكافحة التهريب والهجرة والاتجار بالبشر بصورة عاجلة.
وأعلنت الوزيرة الليبية في كلمة لدى زيارتها للمناطق الحدودية الجنوبية لبلادها، وفق وكالة الأنباء الليبية اليوم، أنها ستقوم خلال المدة القادمة بزيارات ثنائية لبلدان المنشأ للهجرة، وللبلدان التي يقع مواطنوها ضحية للاتجار من أجل دعوتهم لتفاهمات ثنائية مع ليبيا، لإعادة مواطنيهم إليهم بكرامة وإنسانية.
ولفتت النظر إلى أن الليبيين لن يعملوا كحرس لحدود أوروبا، ولا يمكن أن تكون ليبيا معبرًا للمعاناة والاضطهاد ضد إخواننا الأفارقة، مطالبة الدول الأوروبية بضرورة التزامها باتفاقياتها الموقعة مع ليبيا والوفاء بها، خاصة أن ليبيا لديها أرصدة لدى هذه الدول بموجب الاتفاقيات الموقعة تقارب النصف مليار دولار مخصصة لحماية الحدود.
وشددت في الوقت ذاته على ضرورة إبرام عقود المراقبة الإلكترونية والحماية المعلوماتية، فأمن ليبيا واستقرارها لا يكون إلا بإحكام السيطرة على الحدود وتأمينها .
// انتهى //
19:49ت م
0140