عام / جناح الشؤون الإسلامية بمعرض مشروعات مكة الرقمي يطلع الزوار على عدد من مشاريع المساجد التاريخية بالمنطقة

الاثنين 1442/11/4 هـ الموافق 2021/06/14 م واس
  • Share on Google+

جدة 04 ذو القعدة 1442 هـ الموافق 14 يونيو 2021 م واس
أطلعت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ممثلة بفرعها بمنطقة مكة المكرمة، زوار معرض مشروعات مكة الرقمي "بناء الإنسان وتنمية المكان" المقام في قبة جدة، على عدد من المساجد التاريخية التي شملها مشروع سمو ولي العهد لإعادة تطوير المساجد التاريخية بمنطقة مكة المكرمة، التي تشارك الوزارة ضمن مجموعة من الأجهزة الحكومية بالإشراف والتنسيق للمشروع النوعي والرائد.
واستمع زوار المعرض من مشرفي جناح وزارة الشؤون الإسلامية إلى شرح عن عدد المساجد المشمولة بالمشروع، وأبرز ملامح التطوير الذي أعاد لها الحياة لتكون وجهة للمصلين والزائرين من عشاق الحضارة الإسلامية العريقة التي تزخر بها المملكة.
يشار إلى أن منطقة مكة المكرمة تضم أكثر من 10 مساجد تاريخية شملها مشروع سمو ولي العهد، افتُتح اثنان منها، هما: مسجد الصادرة وجرير البجلي بمحافظة الطائف، ويجري استكمال ترميم وتطوير البقية، فيما استلمت وزارة الشؤون الإسلامية المسجدين وعينت مؤذناً وإماماً فيهما وأسندتهما لشركات الصيانة والتشغيل في إطار الجهود للعناية بالمساجد.
وتضطلع الشؤون الإسلامية بدورها في العناية بالمساجد التاريخية اتساقاً مع رسالتها في خدمة بيوت الله، لا سيما في منطقة مكة المكرمة التي تحتضن مساجد تاريخية تعد من الشواهد على أحداث وقعت مع النبي ــ صلى الله عليه وسلم ــ أثناء وجوده في مكة المكرمة، أو حتى دخوله إليها بعد الفتح العظيم، حيث تعد المساجد الأثرية في "أم القرى" مرتبطة بالسيرة النبوية، وموجودة وموثقة في عدد من المصادر التاريخية وتحظى بعناية خاصةً من القيادة الرشيدة.
// انتهى //
18:46ت م
0190