اقتصادي / رئيس مجلس الاحتياطي الأمريكي : المجلس سيراجع مؤشرات التضخم الفعلية قبل زيادة أسعار الفائدة

الأربعاء 1442/11/13 هـ الموافق 2021/06/23 م واس
  • Share on Google+

واشنطن 13 ذو القعدة 1442 هـ الموافق 23 يونيو 2021 م واس
أكد رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي جيروم باول، عزم البنك المركزي الأمريكي على تشجيع التعافي الشامل لسوق الوظائف، وعدم التسرع في زيادة أسعار الفائدة استناداً فقط على الخوف من تضخم قادم.
وقال باول في جلسة استماع في لجنة بمجلس النواب الأمريكي: إن البنك لن يزيد أسعار الفائدة بطريقة وقائية بسبب مخاوف من التضخم، بل سيراجع مؤشرات التضخم الفعلية قبل أن يقوم بذلك، مشيراً إلى أن زيادات الأسعار في الآونة الأخيرة لا تستدعي رفع أسعار الفائدة لأنها جاءت من الفئات التي تأثرت بشكل مباشر بإعادة فتح الاقتصاد.
وأشار إلى أنه من المستبعد للغاية أن تشهد الولايات المتحدة تضخماً مثل الذي كان في عقد السبعينات من القرن الماضي، مؤكداً استعداد المجلس الكامل لاستخدام أدواته لإبقاء التضخم في البلاد قرب معدل 2%.
// انتهى //
01:56ت م
0016