ثقافي / سمو الأميرة منال بنت مساعد تكرّم الفائزات في مسابقة أمير الرياض لحفظ القرآن وتلاوته وتفسيره

الخميس 1442/11/14 هـ الموافق 2021/06/24 م واس
  • Share on Google+

الرياض 14 ذو القعدة 1442 هـ الموافق 24 يونيو 2021 م واس
كرّمت صاحبة السمو الملكي الأميرة منال بنت مساعد بن سعود بن عبدالعزيز بمكتب التعليم النسائي بحي الربوة اليوم, الفائزات في مسابقة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير الرياض لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره للبنين والبنات في دورتها السادسة لعام ١٤٤٢هـ.
وأشادت سموها في كلمة لها بعناية هذه البلاد المباركة بتعليم القرآن الكريم والحفاوة بأهله، التي تتجلى في مناسبات قرآنية كثيرة ومسابقات محلية متعددة، مشيدة بما يقدمه سمو أمير المنطقة من دعم سخي وكريم لبرامج تعليم القرآن الكريم، ومنها هذه المسابقة المباركة، ما جعلها من المسابقات المرتقبة التي يتلهف لموعدها الطلاب والطالبات كل عام في عموم منطقة الرياض.
وختمت كلمتها بوصية للفائزات, أشارت فيها إلى التأكيد على استشعار أثر حفظ القرآن وتعلمه، والعمل على تعزيز قيم التسامح والوسطية، ونشر الخير والبركة في المجتمع، واستمرار العناية بتدارس كتاب الله، والحرص على مراجعته، واحتساب الأجر في هذا العمل الجليل، كما قدمت شكرها لإدارة جمعية مكنون، ومكتب التعليم النسائي لجهودهم المباركة في خدمة تعليم كتاب الله الكريم.
من جانبه ألقى رئيس الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بالرياض "مكنون" الأمين العام للمسابقة الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله الهذلول كلمة عبّر فيها عن شكره لسمو الأميرة لتشريفها الحفل التكريمي للفائزات في المسابقة من مختلف محافظات الرياض، مشيراً إلى مرور (٧) سنوات على هذه المسابقة، وما شهدته من إقبال كبير من أبناء هذا الوطن، مبيناً أن عدد المكرمات في الحفل بلغ (٢٢) فائزة، ومجموع الجمعيات التي تأهلت للمراحل النهائية (٢٢) جمعية من محافظات منطقة الرياض.
وشهد الحفل تقديم بعض النماذج من تلاوات الفائزات بالمراكز الأولى، وتجربة لإحدى الجمعيات الفائزة، وتجربة أخرى لإحدى الفائزات.
وفي ختام الحفل كرّمت صاحبة السمو الملكي الأميرة منال برفقة مساعدة مدير إدارة الشؤون التعليمية للتعليم النسائي منيرة بنت فهد الجوير, الفائزات في المسابقة.
// انتهى //
23:08ت م
0237