عام / رئيس مجلس الشورى يبدأ زيارة رسمية إلى جمهورية كازاخستان

السبت 1443/3/10 هـ الموافق 2021/10/16 م واس
  • Share on Google+

الرياض 10 ربيع الأول 1443 هـ الموافق 16 أكتوبر 2021 م واس
يبدأ معالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ، زيارة رسمية إلى جمهورية كازاخستان على رأس وفد من المجلس وذلك تلبية لدعوة رسمية تلقاها من معالي رئيس مجلس الشيوخ بالبرلمان الكازاخستاني السيد ماولين أشيمبايف.
وسيلتقي معاليه خلال الزيارة بفخامة رئيس جمهورية كازاخستان قاسم جومارت توكاييف، كما سيعقد جلسة مباحثات مشتركة مع معالي رئيس مجلس الشيوخ بالبرلمان الكازاخستاني السيد ماولين أشيمبايف، وجلسة مباحثات أخرى مع معالي رئيس مجلس النواب السيد نورلان نجمتولين، وعددٌ من كبار المسؤولين في جمهورية كازاخستان.
وستتركز المباحثات التي سيجريها معالي رئيس مجلس الشورى على العلاقات التي تجمع المملكة وجمهورية كازاخستان وسبل دعمها بما يخدم المصالح المشتركة بين البلدين، والدفع بمجالات التعاون والعمل البرلماني والتنسيق المشترك بين مجلس الشورى والبرلمان الكازاخستاني، وتعزيز عمل لجان الصداقة البرلمانية بينهما.
وأعرب معالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ عن تقديره للبرلمان الكازاخستاني وللدعوة التي تلقاها من رئيس مجلس الشيوخ لزيارة كازاخستان، مؤكداً أن هذه الزيارة تأتي في سياق التنامي المستمر الذي تشهده علاقات التعاون بين البلدين في شتى المجالات، انطلاقاً من رعاية واهتمام قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز سمو ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله- وفخامة الرئيس الكازاخستاني قاسم جومارت توكاييف.
وأشار معالي رئيس مجلس الشورى إلى أن المملكة وكازاخستان تتمتعان بعلاقات وثيقة منذ قرابة ثلاثة عقود، لافتاً النظر إلى المقومات والإمكانات التي تمتلكها المملكة وكازاخستان بما يشكل
تعزيز التعاون وتطويره في شتى المجالات أهمية كبيرة بين البلدين، ومن ذلك الاستفادة الكاملة من الفرص المتاحة بالشكل الذي يعود بالنفع على البلدين والشعبين الشقيقين، مشيداً في الوقت ذاته بما تم مؤخراً بين الجانبين من توقيع اتفاقيات استثمارية ستعزز بإذن الله من مستوى استثمار الفرص الواعدة بينهما، وستضيف إلى العلاقات الثنائية بعداً جديداً من العمل المشترك في المجالات الاقتصادية والاستثمارية والثقافية والعلمية والاجتماعية.
وأكد آل الشيخ أهمية تبادل الزيارات على الصعيد البرلماني بين الجانبين لما تمثله من دور مهم في دعم العلاقات، مبيناً أن هذه الزيارة تعكس حرص مجلس الشورى والبرلمان الكازاخستاني على دفع التعاون بينهما نحو آفاق أرحب بما يواكب اهتمام قيادتي البلدين للوصول بالعلاقات إلى مستويات أعلى.
كما أعرب معالي رئيس مجلس الشورى عن تطلعه في أن تسهم هذه الزيارة في تعزيز العلاقات البرلمانية وتبادل الخبرات والتنسيق والتشاور حيال القضايا ذات الاهتمام المشترك، وسبل تفعيل لجان الصداقة البرلمانية بين الجانبين.
ويضم وفد مجلس الشورى خلال الزيارة أعضاء المجلس الاستاذ عبدالله بن عبدالعزيز بن عيفان، والدكتورة منى بنت عبدالله آل مشيط، وعدد من المسؤولين بالمجلس.
// انتهى //
12:10ت م
0028