عام / برنامج "قيادات عالمية" يحتفي بتخريج أكثر من 200 قيادية بالشراكة مع جامعة جورج تاون يمثلن 20 دولة

الاثنين 1443/3/19 هـ الموافق 2021/10/25 م واس
  • Share on Google+

الرياض 19 ربيع الأول 1443 هـ الموافق 25 أكتوبر 2021 م واس
احتفى برنامج قيادات عالمية بالشراكة مع جامعة جورج تاون الأمريكية (مدرسة ماك دونا لإدارة الأعمال) مساء اليوم بتخريج أكثر من 200 قيادية يمثلن الدفعة الأولى من برنامجه الأكاديمي الطموح لتنمية المهارات القيادية للنساء وتمكينهن من استيفاء متطلبات العمل في المناصب القيادية، وذلك في مقر مركز مؤتمرات وكالة الأنباء السعودية "واس" بمدينة الرياض.
وأقيم حفل بهذه المناسبة ألقت خلاله المؤسس المشرف العام على برنامج قيادات عالمية جورج تاون نوف بنت عبدالله الراكان كلمة ثمنت فيها الجهود التي بذلتها الخريجات من 20 دولة في العالم خلال التحاقهن بالبرنامج حيث شاركن فيه بتجارب مختلفة من ثقافات متعددة وتشاركن في تحقيق الهدف الإستراتيجي للدراسة وهو بناء الفرق والتغيّر المؤسساتي بما يؤكد أن النساء يتعلمن ويدعمن النساء مبينة أنهم يعملون الآن على دعم مبادرات نوعية تمكّن من إعداد فرص أفضل للجنسين ومن أهمها مسألة قيادة النساء في جميع أنحاء العالم.
وقالت نوف الراكان: لابد أن ندعم النساء لكي يدعمن أنفسهن وعائلتهن، وفي المملكة العربية السعودية برز لدينا من أهداف رؤية المملكة 2030 تمكين المرأة، لكن ذلك ليس في جميع أنحاء العالم ولدينا مسؤولية كبيرة على المستوى المجتمعي لنتفهم المصاعب ونتغلب عليها وأنا فخورة بهذه الشراكة مع جامعة جورج تاون.
وأضافت أنه ينبغي التركيز بشكل عام على تنمية البشر ورسالة البرنامج إلى نساء العالم هي أنه لابد أن تعتنين بأنفسكن، وهذا سيكون جزءًا من الدفعة السادسة للبرنامج ليشمل أكبر عدد ممكن من القيادات فلدينا أكثر من 2000 متقدمة للبرنامج وهن مؤهلات جدًا لهن حق استغلال فرصة مثل هذه، لهذا السبب نحن صممنا الدفعة من هذا البرنامج بترجمة فورية للغة العربية بأيدي قياديين عالميين من المملكة وكان ناجحًا وأشكر جميع القائمين عليه من القيادات العالمية في المملكة.
كما ألقى العميد المشارك للتعليم التنفيذي الخاص أستاذ الإدارة في جامعة جورج تاون البروفيسور مايكل أوليري كلمة قدم فيها التهنئة للخريجات مبينًا أن هذا البرنامج أقيم عن بعد ليشمل قارات العالم بسبب جائحة كورونا باللغة الإنجليزية في ست دفعات لمدة عام صممت دفعة منها باللغة العربية ليتمكن الجميع من الاستفادة منه، وقال : نحن نحتفل اليوم بتخريج أكثر من 200 قيادية وسنستمر في تطوير البرنامج مع المملكة العربية السعودية لتعزيز أهداف تمكين المرأة ودمجهن في العمل في مجالات عدة مثل : الدبلوماسية، والتعليم، وريادة الأعمال، والثقافة، وتخصصات أخرى، كما سنعمل على تحسين قدرات القياديات على التغيير والقيادة الفعالة وتعزيز مسارهن الوظيفي لخدمة مجتمعاتهن ودولتهن في المملكة ودول العالم.
وفي ختام الحفل تسلم الخريجات شهادات التخرج من المؤسس المشرف العام على برنامج قيادات عالمية جورج تاون نوف الراكان وعميد البرنامج التنفيذي أستاذ الإدارة في جامعة جورج تاون البروفيسور مايكل ألري، وسط حضور كثيف من السفراء والأكاديميين والإعلاميين من مختلف دول العالم، وشاهدوا خلال الحفل عرضًا مرئيًا ضم عددًا من الخريجات اللائي تحدثن عن تجربتهن في برنامج قيادات عالمية.
وحظي البرنامج برعاية القطاع الخاص السعودي ممثلاً في : شركة أرامكو، شركة سابك، بوبا العربية، والمجموعة السعودية للأبحاث والإعلام ، والبنك الفرنسي.
يذكر أن قطاع الشؤون المالية استأثر على نسبة 16% من إجمالي عدد الخريجات، يليه قطاع التعليم (14%)؛ والرعاية الصحية (12%)؛ والطاقة (10%)؛ والكيماويات (6%)، ثم التقنية (5%) فالإعلام (3.5%)، أما المؤهلات التعليمية السابقة للالتحاق بالبرنامج فقد توزعت بين درجات البكالوريوس (42%)،والماجستير (47%)، والدكتوراه (9%)، والشهادات الطبية (2% ) .
// انتهى //
23:52ت م
0280