عام / أمير عسير يرعى احتفاء جامعة الملك خالد بيوم التأتأة العالمي

الأربعاء 1443/3/21 هـ الموافق 2021/10/27 م واس
  • Share on Google+

أبها 21 ربيع الأول 1443 هـ الموافق 27 أكتوبر 2021 م واس
رعى صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، احتفاء جامعة الملك خالد باليوم العالمي للتأتأة، بحضور عدد من ممثلي الجهات الحكومية والأهلية.
ويأتي الاحتفاء بالتزامن مع اليوم العالمي للتأتأة، بهدف رفع مستوى الوعي لحالة يعاني منها ما يقارب 1% من سكان العالم.
ورفع سمو الأمير تركي بن طلال الشكر لقيادة الرشيدة على ما تجده منطقة عسير, من دعم متواصل في مختلف المجالات، معبرًا عن تقديره لجامعة الملك خالد على جهودها المبذولة في خدمة المجتمع .
ودشن سموه خلال الفعالية معملي السمع وأمراض التخاطب بكلية العلوم الطبية التطبيقية ،ووحدة أمراض التخاطب البحثية التي ستعمل الجامعة من خلالها على زيادة الإنتاج البحثي في هذا المجال، بما يتماشى مع استقبال الجامعة لأولى دفعات برنامج البكالوريوس في مجالَي السمع وأمراض التخاطب.
وتضمن الاحتفال جلسة حوارية أدارتها عائشة مقروي - إحدى الحالات المقاومة والمتجاوزة للتأتأة - تناولت محاورها بمشاركة متخصصين في مجالات التأهيل الطبي : أمراض التخاطب، والإرشاد النفسي، وأسرة المتلعثم، ومعلم مختص في متابعة حالات التعلثم.
يذكر أن جامعة الملك خالد تعد أولى الجامعات السعودية التي تقدم مسارين منفصلين للسمع وأمراض التخاطب.
// انتهى //
13:51ت م
0097