سياسي / وزير خارجية مصر يدعو جميع الأطراف المعنية للعمل الجاد لحل القضية الفلسطينية

الاثنين 1443/4/24 هـ الموافق 2021/11/29 م واس
  • Share on Google+

القاهرة 24 ربيع الآخر 1443 هـ الموافق 29 نوفمبر 2021 م واس
أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، أن تحقيق أهداف الاتحاد من أجل المتوسط المرجوة سيكون أكثر يسراً وإثماراً حال التمكن من إرساء السلام والاستقرار في المنطقة.
وشدد الوزير شكري خلال كلمته بالمنتدى الإقليمي السادس للاتحاد من أجل المتوسط المنعقد ببرشلونة اليوم، على أن تحقيق الاستقرار والتنمية في منطقة المتوسط يصعب تصوره بدون تعزيز التواصل الفكري والثقافي بين شعوبها باعتباره أداة رئيسة لمواجهة الظواهر السلبية المستجدة على ضفتي المتوسط من عنف وتطرف وعنصرية وكراهية للآخر.
ودعا "شكري" الأطراف المعنية كافة للعمل الجاد على حل القضية الفلسطينية التي لاتزال في القلب من مسببات عدم الاستقرار في جوارنا الإقليمي، الأمر الذي يتطلب سرعة استئناف المفاوضات تمهيداً للتوصل إلى تسوية نهائية تستند إلى حل الدولتين والمرجعيات الدولية المتفق عليها ومبادئ القانون الدولي وبما يضمن إقامة دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة على حدود ٤ يونيو ١٩٦٧ وعاصمتها القدس الشرقية، والتوقف عن الإجراءات والسياسات أحادية الجانب وفي مقدمتها أنشطة الاستيطان غير الشرعية.
// انتهى //
15:38ت م
0095