عام / "المياه الوطنية" تحتفل باكتمال هيكلة وتوحيد قطاع توزيع المياه في المملكة

الاثنين 1443/4/24 هـ الموافق 2021/11/29 م واس
  • Share on Google+

الرياض 24 ربيع الآخر 1443 هـ الموافق 29 نوفمبر 2021 م واس
رعى معالي وزير البيئة والمياه والزراعة، رئيس مجلس إدارة شركة المياه الوطنية المهندس عبد الرحمن بن عبد المحسن الفضلي، اليوم، حفل اكتمال هيكلة وتوحيد قطاع توزيع المياه في المملكة، بحضور معالي نائب وزير البيئة والمياه والزارعة، ووكلاء وزارة البيئة والمياه والزراعة، وعدد من قيادات قطاع المياه في المملكة.
وجاء الحفل بعد نجاح شركة المياه الوطنية في الانتهاء من دمج 13 إدارة عامة لخدمات توزيع المياه في المملكة في 6 تجمعات مناطقية (قطاعات)، وذلك لتحقيق مستهدفات الإستراتيجية الوطنية للمياه، ورؤية المملكة 2030 م، وما تضمنته من إعادة هيكلة قطاع توزيع المياه، وإشراك القطاع الخاص.
وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة المياه الوطنية المهندس محمد بن أحمد الموكلي، إن تحقيق مستهدفات البرنامج التاسع ستمكن المملكة من استقطاب التقنيات الحديثة وتوطينها، ونقل المعرفة للكوادر الوطنية، وتوفير فرص عمل، مبينًا أن الشركة بدأت رحلتها بدمج منطقتي المدينة المنورة وتبوك تحت اسم القطاع الشمالي الغربي كمرحلة أولى، وتلا ذلك دمج محافظات منطقة الرياض تحت اسم القطاع الأوسط، والمنطقة الشرقية تحت اسم القطاع الشرقي، وذلك في الأول من شهر مارس الماضي كمرحلة ثانية، وجاءت المرحلة الثالثة من برنامج دمج القطاعات بضم محافظات ومراكز منطقة مكة المكرمة إلى القطاع الغربي، ودمج مناطق عسير وجازان ونجران والباحة باسم القطاع الجنوبي، وذلك في مطلع يوليو الماضي، وفي الأول من نوفمبر 2021 اكتمل البرنامج الزمني بدمج 4 مناطق، هي: القصيم وحائل والجوف والحدود الشمالية باسم القطاع الشمالي.
وأشار الموكلي إلى أن مشروع دمج القطاعات هو أولى الخطوات اللازمة لإشراك القطاع الخاص لرفع كفاءة العمليات التشغيلية، وسد الفجوات الفنية، وتوطين التقنية والخبرات الفنية، من خلال عقود الإدارة والتشغيل والصيانة مع تحالفات محلية وعالمية، وصولاً إلى إبرام اتفاقيات الامتياز ضمن مستهدفات الإستراتيجية الوطنية للمياه، ورؤية المملكة 2030.
وأضاف" أنجزنا في شركة المياه الوطنية بنية رقمية موحدة للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة لعملائنا وشركائنا في مناطق المملكة المختلفة، وخلال الأربع سنوات الماضية، نفذنا أكثر من 1,090 مشروعًا، تجاوزت تكلفتها أكثر من 35,8 مليار ريال، إذ استفاد منها أكثر من 7 ملايين و700 ألف مستفيد جديد، حيث أسهم ذلك في زيادة نسب تغطية شبكات المياه والصرف الصحي".
وأوضح أن الشركة استطاعت في الأعوام الماضية رفع كميات المياه الموزعة يوميًا لتصل إلى 10.3 ملايين متر مكعب، بعد أن كانت 8.7 ملايين فقط، كما تم تحسين ساعات الضخ من 10 ساعات يوميًا إلى أكثر من 20.4 ساعة في اليوم، كما ارتفعت كميات المعالجة الصحية من 4.1 ملايين متر مكعب يوميًا إلى 5.1 ملايين متر مكعب.
وبيّن أنه من ضمن إنجازات الشركة إغلاق 129 مرمى للصرف الصحي غير المعالج، وحوكمة صهاريج الصرف الصحي، وإطلاقها كخدمة مقدمة من الشركة بشكل تدريجي في مدن المملكة ومحافظاتها، بالإضافة إلى تحسين جودة المياه المعالجة الثلاثية من 64 % إلى أكثر من 86 % حفاظًا على البيئة.
// انتهى //
21:02ت م
0180