رياضي / مركز برنامج جودة الحياة: استضافة سباق "فورمولا 1" العالمي ترسيخ لمكانة المملكة مركزاً للفعاليات الكبرى

الجمعة 1443/4/28 هـ الموافق 2021/12/03 م واس
  • Share on Google+

جدة 28 ربيع الآخر 1443 هـ الموافق 03 ديسمبر 2021 م واس
أوضح المدير التنفيذي لقطاع دعم التنفيذ والمدير التنفيذي المكلف لقطاع التسويق والتواصل في مركز برنامج جودة الحياة، خالد بن عبدالله البكر، إن استضافة المملكة لسباقات فورمولا1 في مدينة جدة يأتي ليتوج التحول في القطاع الرياضي منذ إطلاق رؤية المملكة 2030، مضيفاً أن مرحلة ما بعد فورمولا 1 ستكون أكثر تميزاً ضمن مبادرات رؤية المملكة 2030 التي تنفذها وزارة الرياضة لتصبح المملكة مركزاً عالمياً للبطولات والفعاليات الرياضية العالمية.
وأشار البكر إلى أن فعاليات سباق فورمولا 1 ليست مجرد سباق رياضي اعتيادي، بل حدث عالمي بما يتضمنه من تجربة فريدة للفرق المشاركة في السباق من جهة، وتجربة الجمهور من جهة أخرى، من خلال السباقات والفعاليات التي ترافق الفعالية العالمية الكبرى.
وأكد أن فعاليات الفورمولا 1، وعلى غرار الفعاليات الرياضية العالمية الكبرى مثل رالي دكار الدولي وسباقات اكستريم اكس وغيرها، تساهم في إنشاء دورة اقتصادية متكاملة على ضفاف الفعالية، ما يسهم في تنشيط قطاعات السياحة والترفيه والترويح (المطاعم والمقاهي) ونحوها، الأمر الذي يعزز اقتصاد المدن المستضيفة.
وافاد أنه في سياق بناء حلبة سباقات فورمولا 1 نسقت وزارة الرياضة، والاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، مع الجهات المعنية لوضع رؤية متكاملة للحدث العالمي الفريد، فهُيّأت من أجله بنية تحتية متكاملة سيبقى بعضها في مدينة جدة حتى بعد انتهاء الفعالية، لافتا إلى أن سباقات فورمولا 1 حدث سياحي بقدر ما هو حدث رياضي عالمي، وتم التجهيز له برؤية متكاملة لتجربة الحضور من مشاهدة السباقات حتى الاستمتاع بما تقدمه مدينة جدة من فعاليات وأنشطة للجمهور ، منوها بما تسهم فيه هذه الفعاليات العالمية مثل سباقات فورمولا 1 في تعزيز وضع المملكة مركزاً لاستضافة الفعاليات والبطولات الرياضية العالمية، وتمكين ودعم الاتحادات المحلية، وتعزيز المشاركة المحلية في هذه البطولات بالإضافة الى تعزيز المشاركة المجتمعية مع الفعاليات المصاحبة لكل بطولة.
ويذكر أنه تأتي استضافة المملكة لفعاليات فورمولا 1 ضمن مبادرات برنامج جودة الحياة، أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030 التي تقوم وزارة الرياضة بتنفيذها. وتساهم الفعالية في تحقيق هدف رؤية المملكة 2030 الاستراتيجي المسند إلى البرنامج، وهو "تحقيق التميز في عدة رياضات إقليميا وعالميا" ضمن مبادرة استضافة الفعاليات العالمية، إذ تسهم استضافة الفعاليات العالمية في تعزيز قدرات وامكانيات فرق ورياضيي النخبة مما يسهم في تحقيق الانجازات الرياضية المتميزة للمملكة اقليميا وعالمياً.
// انتهى //
15:46ت م
0068