رياضي / الرياض تحتضن مؤتمر الأمناء العامين للاتحادات المحلية والإقليمية في آسيا غداً

الأربعاء 1443/6/9 هـ الموافق 2022/01/12 م واس
  • Share on Google+

الرياض 09 جمادى الآخرة 1443 هـ الموافق 12 يناير 2022 م واس
تحتضن الرياض غدًا، فعاليات مؤتمر الأمناء العامين للاتحادات المحلية والإقليمية في آسيا وذلك خلال الفترة من 13-15 يناير الجاري، بمشاركة نخبة من خبراء كرة القدم في آسيا والعالم.
ورحب رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم ياسر المسحل بالوفود المشاركة، مؤكدًا حرص الاتحاد على تسخير جميع مقوماته لمصلحة كرة القدم الآسيوية والدولية بالشراكة مع القيادات الفاعلة، لاسيما في الاتحادات الوطنية التي سعى الاتحاد السعودي خلال الفترة الماضية إلى تعزيز سبل التعاون معها بما يسهم في تطوير كرة القدم بالقارة.
وثمّن الاهتمام الكبير من القيادة الرشيدة - أيدها الله - بالقطاع الرياضي بشكل عام، وبكرة القدم على وجه الخصوص، حيث أثمر استضافة هذه الفعالية التي تقام لأول مرة خارج مقر الاتحاد الآسيوي، مشيدًا بالدعم والاهتمام الكاملين الذي يجده الاتحاد من سمو وزير الرياضة.
ويهدف المؤتمر إلى تعزيز روح الشراكة بين الاتحاد الآسيوي والاتحادات الوطنية والإقليمية، وتوفير منصة لتأسيس حوار مثمر يسهل تبادل المعرفة، ويشجع على تطبيق أفضل الممارسات، مما يساعد على تقوية الاتحادات ويؤسس لجعل أسرة القدم الآسيوية أكثر حيوية.
ويتضمن المؤتمر عددًا من الجلسات التي يفتتحها الأمين العام للاتحاد الآسيوي لكرة القدم داتو ويندسور جون الذي سيتناول التزام الاتحاد القاري بتعزيز برامج التطوير في الاتحادات الوطنية والإقليمية، حسب إطار الرؤية والمهمة في الاتحاد القاري.
بعد ذلك تعقد جلسة يسلط خلالها الضوء على المخرجات طويلة الأمد، عبر بحث إيجاد ثقافة التعليم من أجل تطوير الجيل المقبل منقادة كرة القدم الآسيوية، ويقدمها الرئيس التنفيذي في مؤسسة كلينمان وانغ إنتر آيزال، كما سيحظى المشاركون خلال اليوم الأول بفرصة لتطوير قدراتهم خلال جلسة قيمة إدارة الفريق وتطوير المواهب، والتي يقدمها الشريك المؤسس والمدير التنفيذي في مؤسسة دابل باس كوينبات.
وفي اليوم الثاني، ستقدم محاضرة حول تطوير الجانب العالمي، يقدمها الأمين العام السابق في الاتحاد الأفريقي لكرة القدم والرئيس التنفيذي مؤسس إتش إي إيه للإدارة الرياضية والاستشارات هشام العمراني، حيث سيركز على التعاون الأفريقي الآسيوي.
كما يشهد اليوم الثاني عرضًا يقدمه نائب الأمين العام للاتحاد الآسيوي لكرة القدم للاتحادات الوطنية وحيد كرداني، و يتحدث عن برامج التطوير في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، والسياسات الرائدة للحوكمة الجيدة، كما يتحدث عن أكاديمية التميز في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم المطلقة مؤخراً، والتزام الاتحاد القاري المتواصل في برامج المسؤولية الاجتماعية، ثم يتحدث عضو مجلس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ورئيس الاتحاد الروماني لكرة القدم رازفان بورليانو حول برنامج المساعدات في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.
كما يقوم الرئيس التنفيذي في أكاديمية أعمال كرة القدم دوريان إستيرر، الشريك الأكاديمي في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بالحديث عن أهمية عملية مواصلة التعلم، قبل أن يقوم المدير السابق للعلاقات الآسيوية الأوروبية في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم آليكس فيليبس بالحديث عن قدرة آسيا على تقليص الفارق مع كرة القدم الأوروبية.
وفي اليوم الختامي، يتحدث الأمين العام للاتحاد السعودي لكرة القدم إبراهيم القاسم، إلى جانب الشريك المؤسس في مؤسسة الهدف المشتركيورغن غريسبيك، حول قدرة القدم على تحقيق إرث إيجابي في المجتمعات المهمشة.
وسوف يحظى المشاركون بفرصة التعرف على طرق تطوير التسويق واستغلال العلامة التجارية في الاتحادات الوطنية والإقليمية، حيث يتحدث في هذا المجال مستشار التسويق المدير السابق للتسويق والاتصال في الاتحاد الآيرلندي لكرة القدم جيوف ويلسون، قبل أن يتحدث نائب أمين عام الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لكرة القدم شين مان-غيل عن مستقبل المسابقات في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.
وستحظى الرؤية السعودية لمستقبل كرة القدم في القارة بحضور قوي في المؤتمر، وذلك خلال اليوم الثالث الذي سيتحدث فيه الأمين العام للاتحاد السعودي لكرة القدم إبراهيم القاسم عن رؤى المملكة لتطوير كرة القدم في آسيا وما أنجزه الاتحاد السعودي من توثيق أطر التعاون مع الاتحادات المحلية بالقارة والاتحاد الآسيوي بما يسهم في تطوير اللعبة.
// انتهى //
19:22ت م
0179