اقتصادي / الحربي: استضافة المملكة ملتقى ومجلس الأعمال السعودي العراقي ما هو إلا تعزيز للعلاقات التجارية بين البلدين الشقيقين

الأحد 1443/6/20 هـ الموافق 2022/01/23 م واس
  • Share on Google+

الرياض 20 جمادى الآخرة 1443 هـ الموافق 23 يناير 2022 م واس
أكد معالي محافظ الهيئة العامة للتجارة الخارجية الأمين العام لمجلس التنسيق السعودي العراقي للجانب السعودي الأستاذ عبدالرحمن بن أحمد الحربي أهمية العلاقات والمصالح المشتركة بين المملكة العربية السعودية وجمهورية العراق الشقيق، خاصةً في المجالات التجارية والاستثمارية.
وقال معاليه في تصريح لوكالة الأنباء السعودية بمناسبة استضافة المملكة ملتقى ومجلس الأعمال السعودي العراقي في الرياض: "إن المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- تولي العلاقات مع جمهورية العراق الشقيق اهتمامًا واسعًا؛ فإنشاء مجلس التنسيق السعودي العراقي ما هو إلا تعزيز للعلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين التي تهدف إلى تعميق العلاقات في جميع المجالات, لا سيما التجارية والاقتصادية منها.
وأوضح الحربي أن استضافة ملتقى الأعمال السعودي العراقي ومجلس الأعمال السعودي العراقي ما هو إلا امتداد لتعزيز الشراكة وعزم البلدين على استمرار وتعميق أوجه التعاون والتنسيق بينهما بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين، ونتيجةً لإطلاق رؤية المملكة 2030 ودورها الرائد في انتهاز الفرص الاقتصادية التي أصبحت متاحة في ظل التحول الكبير الذي تشهده المملكة.
وأفاد الحربي أن العلاقات التجارية بين البلدين وصلت إلى مستويات غير مسبوقة، حيث وصل حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال الفترة ما بين 2016 - 2021م إلى قرابة 20 مليار ريال، كما يشهد انعقاد ملتقى الأعمال السعودي العراقي ومجلس الأعمال السعودي العراقي توقيع عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين القطاع الخاص السعودي والعراقي.
// انتهى //
16:41ت م
0139