سياسي / الرئيس المصري يؤكد ضرورة مكافحة الإرهاب بأشكاله وصوره كافة

الثلاثاء 1443/6/22 هـ الموافق 2022/01/25 م واس
  • Share on Google+

القاهرة 22 جمادى الآخرة 1443 هـ الموافق 25 يناير 2022 م واس
أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ضرورة مكافحة الإرهاب بأشكاله وصوره كافة، وتبني المجتمع الدولي مقاربة شاملة لمواجهته وتقويض قدراته وتجفيف منابع تمويله، مشدداً على أهمية دفع آليات العمل العربي المشترك، بما يهدف إلى صون الأمن القومي العربي، وحماية وحدة وسيادة مقدرات الدول العربية.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده الرئيس السيسي مع نظيره الجزائري عبد المجيد تبون، عقب مباحثاتهما الثنائية اليوم.
وقال الرئيس المصري: إن المباحثات عكست الإرادة السياسية المشتركة نحو تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، وتفعيل أطر التعاون في المجالات الاقتصادية والاستثمارية والتجارية لتحقيق أهداف التنمية الشاملة، وتفعيل آليات التشاور والتنسيق المشترك لمكافحة الفكر المتطرف، وصون مقدرات الدولة ومؤسساتها الوطنية.
وأشار الرئيس السيسي إلى أهمية مواصلة جهود دعم بنية السلم والأمن، والتنمية في القارة الإفريقية بما يمكنها من تجاوز أي تحديات تواجهها وتحقيق الرخاء والاستقرار في القارة السمراء، مثمناً جهود الجزائر في مكافحة الإرهاب في منطقة الساحل والصحراء، ومتمنياً التوفيق للجزائر في رئاستها القمة العربية المقبلة.
من جانبه، أوضح الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون في كلمته خلال المؤتمر الصحفي المشترك، أن المحادثات رَكّزت على أهمية دعم وتعزيز التعاون المشترك بين البلدين في المجالات كافة، وخاصة في مجاليّ الاقتصاد والاستثمار، مُنوّهاً بالدور المنوط بمصر والجزائر وإسهاماتها في مسار الدفع بالتعاون عربياً وإفريقياً إلى ما يحقق الأمن والاستقرار في المنطقة.
وشدد الرئيس تبون على أهمية مواصلة التشاور بين الجانبين؛ تمهيداً للقمة العربية المقبلة التي ستحتضنها الجزائر، وسعياً إلى إحاطتها بالأسباب التي توفر أرضية موحّدة، تقوم على إدراك ومجابهة التحديات العربية المشتركة.
// انتهى //
21:19ت م
0217