عام / فعاليات عالمية مرتقبة تحتضنها الوجهات السعودية السياحية

الخميس 1443/6/24 هـ الموافق 2022/01/27 م واس
  • Share on Google+

الرياض 24 جمادى الآخرة 1443 هـ الموافق 27 يناير 2022 م واس
نجحت السياحة السعودية بفضل مقوماتها الطبيعية وأنشطتها النوعية المختلفة في جذب السياح والزوار من الداخل والخارج، خاصة من دول مجلس التعاون الخليجي، ولزيادة الاستقطاب السياحي من المقرر أن تحتضن هذه الوجهات، خلال شهر فبراير المقبل، عددًا من الفعاليات العالمية المناسبة لجميع الأذواق والشرائح العمرية المختلفة.
وأدت منصة (روح السعودية) من خلال (تقويم الفعاليات والمواسم)؛ الذي أطلقته في سبتمبر الماضي 2021، دورًا في إبراز الوجهات السعودية السياحية على المستويات المحلية والإقليمية والدولية، وأسهمت بشكل مباشر في ترويج الوجهات المختلفة في مختلف مناطق المملكة العربية السعودية، ومساعدة السياح على اكتشاف الفعاليات النوعية، والاستمتاع بتجربتها الفريدة برفقة العائلة أو الأصدقاء، ويساعد التقويم السائح على استعراض الأنشطة كافة الممتدة من أكتوبر 2021 حتى مارس 2022.
ومن الفعاليات المميزة خلال شهر فبراير، حضور النسخة الثالثة لبطولة (كأس السعودية) المقرر إقامتها في الرياض بين 25 و26 فبراير 2022؛ وهي أغلى سباقات الخيل في العالم، حيث سيشارك فيها العديد من مُلاك الخيل والفرسان من قارات مختلفة من جميع أنحاء العالم، كما ستكون هناك العديد من الأنشطة العائلية والأنشطة الثقافية وعروض المأكولات والمشروبات.
ويستطيع السائح في فبراير زيارة النسخة الأولى من بينالي الدرعية للفن المعاصر، الذي يعرض أعمالًا لأكثر من 60 فناناً من المملكة ومختلف دول العالم في الدرعية، مدينة الفنون والتراث، واستكشاف التحول الاجتماعي تحت عنوان (تتبّع الحجارة)، كما يتيح للزوّار الدخول في قلب المشهد الفني المعاصر المتنامي في المملكة، وهو المثال الأكثر ديناميكية في الخليج على الإمكانات التحويلية للفنّ.
ولعشاق الإثارة والتحدي، يمكنهم الذهاب إلى العلا، تجربة (فيا فيراتا)؛ وهي عبارة عن سلسلة من التحديات تشمل التسلق والمشي على الجسور المعلقة؛ التي تتضمن الكثير من الإثارة على طول الطريق. وخلال رحلة الزوار المغامرين سيتم استخدام نظام أمان يسمح لهم بالتنقل والاستكشاف بحرية على طول الطريق خلال تجربتهم.
ولا تنتهي الإثارة في فبراير مدينة (العلا) فهناك فعالية (سفاري 44 x) التي تمنح السائح والزائر فرصة الاستمتاع بمغامرة رائعة في قلب محمية شرعان الطبيعية في الطريق إلى الرقاصات، والاستماع إلى ما يخبرك به المرشد عن هذه المناطق البكر خلال رحلة مفعمة بالحيوية.
ومن الأول إلى الخامس من فبراير، تنطلق فعاليات سباق ( طواف السعودية ) بموسمه الثاني، ويُعد السباق أحد سباقات المراحل 2.1 المُدرجة في تقويم الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية، والمُعتمدة من الاتحاد السعودي للدراجات، ويستضيف لهذا العام 16 فريقًا دوليًا للتنافس على لقب السباق المرموق، ويشمل السباق خمس مراحل مشوّقة بضيافة العلا -ثلاث منها مناسبة للعدائين المحترفين- عبر مناظرها الطبيعية الخلابة، ومواقعها الأثرية الرائعة، وتضاريسها الصحراوية الصعبة.
ومن الفعاليات الأخرى المقامة في بعض مناطق المملكة والمدرجة في (تقويم الفعاليات والمواسم)، (فورمولا إي الدرعية)؛ التي ستقام بين 28 إلى 29 يناير الجاري، ويُعد سباق (إي بي بي إي فورمولا إي) للسيارات الكهربائية المعتمدة كبطولة دولية من قبل الاتحاد الدولي للسيارات، وأول سلسلة عالمية لسباقات الشوارع للسيارات التي تعمل بالطاقة الكهربائية الكاملة.
وإلى جانب الفعاليات التي تشهدها المملكة في هذا الشتاء، أتاحت (روح السعودية) فرصة الاطلاع على كافة الفعاليات والعروض والاختيار بينها، من خلال موقع تقويم الفعاليات والمواسم (https://calendar.visitsaudi.com/) لتعرض من خلاله الأنشطة والفعاليات كافة والمواسم المقرر إقامتها خلال شتاء السعودية 2021/ 2022 حتى مارس المقبل، حيث تفتح المملكة ذراعيها لاستقبال السياح من الداخل والخليج والعالم من خلال عدد هائل من الفعاليات النوعيّة والعالميّة؛ التي تقام لأول مرة في المنطقة، مما يتيح للجميع حرية الاختيار بين فرص غير مسبوقة للاستكشاف والاستمتاع بما تزخر به المملكة من وجهات سياحيّة وفعاليات ترفيهية متميّزة ومتنوعة وذات طابع عالمي، تقام كلها بالسعودية، لتلبية تطلعات العوائل والأفراد من مختلف الشرائح العمرية من مواطنين ومقيمين وسياح، مع مراعاة كافة الاشتراطات الصحية والتأكد من التزام الجميع بها بالتنسيق مع الجهات المختصة بما يضمن تجربة سياحيّة وترفيهيّة آمنة وممتعة، وسط ترحيب شعبي بالسيّاح والزوار، فيما لسان حالهم يقول للجميع ( حياكم بالسعودية ).
// انتهى //
12:19ت م
0063