اقتصادي / وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان يُدشِّنُ معرضَ مسكن العقاري ويرعى توقيع 7 اتفاقيات وإطلاق 5 صناديق عقارية

الخميس 1443/10/25 هـ الموافق 2022/05/26 م واس
  • Share on Google+

الرياض 25 شوال 1443 هـ الموافق 26 مايو 2022 م واس
دشّن معالي وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل، اليوم، في واجهة الرياض انطلاق فعاليات معرض مسكن العقاري،الذي يقام على مدى أربعة أيام بمشاركة العديد من المطورين العقاريين والعارضين والمهتمين بالشأن العقاري والجهات التمويلية، كما رعى معاليه ضمن فعاليات المعرض توقيع 7 اتفاقيات بين وكالة التطوير العقاري بالوزارة وعدد من شركات التطوير العقاري، وإطلاق 5 صناديق عقارية توفر نحو 5000 وحدة سكنية.
وأعرب الحقيل، خلال كلمته بهذه المناسبة عن سعادته بهذا الحدث الذي يعد إضافة مميزة ونوعية للعمل التنموي الاجتماعي والاقتصادي في المملكة، بمشاركة واسعة من شركاء النجاح في القطاع العقاري، في فعالية تواكب النهضة الاقتصادية والاجتماعية التي تعيشها المملكة؛سعياً لتحقيق مستهدفات برنامج الإسكان بالوصول لنسبة تملك للمسكن تبلغ 70%.
وأكد معاليه بأن القيادة الرشيدة تقدم الدعم الكبير والمتابعة المستمرة للقطاع العقاري، مذللةً كل الصعوبات التي تواجه القطاع؛ ليؤدي دوره في التنمية الاجتماعية والاقتصادية،ليصبح قطاعاً نوعياً في تعاملاته وخدماته، يرتبط بعوامل متعددة في التنمية المستدامة.
وبيَّن الحقيل، بأن وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان عملت من خلال العديد من التنظيمات والبرامج على تعزيز دور القطاع العقاري، بوصفه أحد أهم القطاعات إسهاما في الناتج المحلي، ومن أبرز روافد التنمية الاقتصادية للدول، فضلاً عن دعم قطاع الإسكان وتنظيمه ورفع معدلات العرض وتحقيق التوازن الأمثل في السوق المحلية، بما يحقق تطلعات الأسر السعودية ورغباتهم، منوهاً بأن العاصمة الرياض مقبلة على تغييرات كبيرة ستجعلها أكثر المدن نمواً من الناحية الاقتصادية والاجتماعية؛لذا تبذل الوزارة جهوداً كبيرة لزيادة المعروض العقاري من الوحدات والأراضي السكنية الجديدة؛ للإسهام بشكل كبير في تغطية الطلب الحالي والمستقبلي على المساكن بحلول العام 2030، مشيراً إلى أن المعروض السكني الجديد في مدينة الرياض خلال عام 2021 بلغ ما يقارب 61,300 وحدة سكنية، بالمقابل أسهم برنامج سكني في خدمة أكثر من 100 ألف مستفيد بمدينة الرياض خلال الفترة (2018 حتى بداية عام 2022م).
وأوضح معاليه خلال كلمته بأن أعداد المصانع المرتبطة بالقطاع العقاري ارتفعت بنسبة (31%) من إجمالي المصانع في المملكة،وذلك بنهاية الربع الثالث من عام 2021م، وبلغت نسبة مشاركة رأس مال المصانع المرتبطة بالقطاع العقاري (28%) من إجمالي رأس مال المصانع بالمملكة خلال المدة نفسها،كما أشار بأن رعاية الوزارة لمعرض مسكن العقاري يأتي تأكيدًا على أهمية القطاع ودعمه بما يخدم المواطنين، إذ يُسهم في تحقيق مستهدفات الإسكان وتمكين الجهات العاملة في هذا القطاع.
يذكر أن معرض مسكن العقاري يستعرض خلال أربعة أيام أفضل الخيارات والحلول للمستفيدين من خلال عروض تمويلية من البنوك والجهات التمويلي؛وذلك لتسهيل إجراءات التملك للمسكن وتقديم الحلول والمنتجات للتمكين في تملك المواطن للمسكن وزيادة المعروض العقاري وخاصة بمدينة الرياض، كما شهد المعرض توقيع عدد من الشراكات والاتفاقيات في قطاع التطوير العقاري.
// انتهى //
20:35ت م
0178