ثقافي / جامعة "كاوست" تستضيف ورشة عمل "مخاطر التغير المناخي" بمشاركة 200 باحث ومتخصص

الثلاثاء 1444/3/1 هـ الموافق 2022/09/27 م واس
  • Share on Google+

جدة 01 ربيع الأول 1444 هـ الموافق 27 سبتمبر 2022 م واس
استضافت جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية "كاوست" اليوم، جلسات ورشة عمل "مخاطر التغير المناخي والتحديات والفرص"؛ التي نظمها المركز الوطني للأرصاد ممثلا بمركز التغير المناخي بمشاركة 200 باحث ومتخصص يمثلون مختلف الجهات الحكومية والبحثية المعنية في المملكة.
واستعرض الرئيس التنفيذي للمركز الوطني للأرصاد الدكتور أيمن بن سالم غلام في مستهل جلسات الورشة أهداف مركز التغير المناخي التي تتكامل مع مبادرة السعودية الخضراء ورؤية المملكة "2030 "؛ التي تسعى لحماية البيئة وضمان استدامتها، وتقليل آثار التغير المناخي وزيادة الاعتماد على الطاقة النظيفة وتخفيف انبعاثات الكربون بالتوازي مع تشجير المملكة ورفع نسبة الغطاء النباتي فيها.
وأشار إلى أن إعلان سمو ولي العهد -حفظه الله- عن تأسيس مركز التغير المناخي في قمة الشرق الوسط الأخضر التي عقدت في بداية العام الحالي، يأتي ضمن حزمة من المبادرات التي تعزز من دور المملكة الرئيس في المنظومة الدولية، وتولي التغير المناخي اهتمامًا بارزا خاصة من الجانب الأرصادي.
ونوه بمجهودات القيادة الرشيدة بقطاع الأرصاد ودوره في البرامج والخطط والمشاريع التنموية ودعم توجهات الدولة إقليميا ودوليا فيما يخص المناخ والبيئة ومن أبرزها المركز الإقليمي للتحذير من العواصف الغبارية والرملية وبرنامج استمطار السحب، إضافة إلى مركز التغير المناخي.
من جانبها أوضحت نائب الرئيس والمشارك الأعلى للتقدم الوطني الإستراتيجي الدكتورة نجاح بنت يوسف عشري؛ أن الجامعة تكرس مجهوداتها لاستضافة مثل هذه الورش والعمل على تكثيف شراكاتها مع مختلف الجهات وخاصة في مجال المعرفة البحثية والدراسات والتقنيات ذات العلاقة؛ ومشاركتها في أبحاث علوم المناخ ودراسة المتغيرات المناخية المصاحبة.
وأشادت بالتعاون مع المركز الوطني للأرصاد؛ حيث تأتي ورشة عمل "مخاطر التغير المناخي والتحديات والفرص" ؛ التي تناقش في محاورها آخر التغيرات المناخية العالمية والتعرف على الخطط التاريخية والمستقبلية للتغير المناخي، وآلية تبادل المعلومات المناخية على المستوى الوطني، وكذلك آلية المشاركة مع مراكز التغير المناخي البحثية بالجامعات.
// انتهى //
15:51ت م
0124