ثقافي/ الكتاب الناطق.. تجربة جديدة بتقنيات الذكاء الاصطناعي في "كتاب الرياض"

الأحد 1444/3/6 هـ الموافق 2022/10/02 م واس
  • Share on Google+

الرياض 06 ربيع الأول 1444 هـ الموافق 02 أكتوبر 2022 م واس
لاقى جناح دار الكتاب الناطق في معرض الرياض الدولي للكتاب ٢٠٢٢ اهتماماً من الزوار؛ لعرضه مجموعة من الكتب الناطقة والتفاعلية التي تناسب جيل أطفال هذا العصر.
حيث ابتكرت الدار طريقة فريدة قاربت فيه الواقع الافتراضي مع الواقع المعزز عبر الكتاب الورقي التقليدي ودمجه بالتقنية الحديثة، بحيث يحتوي الكتاب على كود يستطيع من خلاله الطفل تحويل القصة المصورة الجامدة التي ينتقيها إلى واقع افتراضي ملموس يشاهد فيه الحدث عبر الفيديو 3D من خلال نظارات الواقع الافتراضي التي تحول الخيال إلى حياة شبه واقعية، فعلى سبيل المثال عندما يقرأ الطفل عن عالم الفضاء، يستطيع في الوقت ذاته مشاهدة فيديو عبر هذه النظارة ليعيش دور رائد الفضاء الذي يستكشف الكواكب والنجوم.
كما يوفر الكود جملة من الخواص الإلكترونية، كالتهجئة والتصحيح الإملائي وتشكيل الأحرف والقراءة وغيرها، ويصاحب ذلك مئات الألعاب التعليمية الشاحذة لذهن الطفل في مختلف المجالات العلمية والرياضية والثقافية والدينية.
وتستهدف التقنية الأخرى التي تسمى بـ"الواقع المعزز" الأعمار الصغيرة من ٣ إلى ٦ سنوات، حيث يحتوي كل كتاب ورقي مصور على تطبيق إلكتروني مصاحب له، فعلى سبيل المثال هناك سلسة كتب سلوكية من إصدارات الدار، تحكي كل سلسلة منها عن شخصية ملهمة جسدت بشكل يتناسب مع تفكير وتصورات الطفل، وتظهر الشخصية في التطبيق الإلكتروني بصورة متحركة ناطقة بالنص المراد قراءته بأسلوب مشوق وجاذب، مع إمكان قراءة النص باللغتين العربية والإنجليزية من خلال مسح الكود، وهناك ميزات أخرى لهذا التطبيق، كالتهجئة، وتقطيع الأحرف، وتحويل الشخصيات والصور والأشكال الموجودة داخل الكتاب لتظهر بشكل بارز خارج الكتاب عبر شخصيات كرتونية ثلاثية الأبعاد.
// انتهى//
16:59ت م
0113