رياضي / سموُّ وزيرِ الرياضة يُشيدُ بشغف الشباب السعودي والمهارات التي اكتسبوها خلال كأس العالم 2022

الاثنين 1444/5/4 هـ الموافق 2022/11/28 م واس
  • Share on Google+

الدوحة 04 جمادى الأولى 1444 هـ الموافق 28 نوفمبر 2022 م واس
أشادَ صاحبُ السموِّ الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة، بشغف الشباب السعودي والمهارات والمعرفة التي اكتسبوها خلال المونديال، مثمناً جهودهم في تمثيل المملكة وكفاءتهم أمام المشجعين من شتَّى أنحاء العالم.
جاء ذلك خلال لقاء سموِّه- اليوم - في منطقة البيت السعودي بالدوحة عدداً من المتطوعين والمتطوعات من المملكة، المختارين من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا " لتنظيم فعاليات ومباريات بطولة كأس العالم 2022 في قطر ، بالتعاون مع برنامج تبادل المعرفة والتطوع التابع للاتحاد السعودي لكرة القدم.
وبلغ عدد المتطوعين 400 شخص من الجنسين، من أصل نحو 1200 متقدم ومتقدمة من السعوديين، إذ ينسجم اختيار الـ"فيفا " المتطوعين- الذي يأتي بالتعاون مع برنامج تبادل المعرفة والتطوع للاتحاد السعودي لكرة القدم- مع مستهدفات رؤية المملكة 2030،التي تستهدف تسجيل مليون متطوع سعودي، وإكساب المتطوعين المعرفة والخبرة في إدارة الأحداث الرياضية الكبرى التي تستضيفها المملكة مستقبلاً، إذ يسعى البرنامج إلى تطوير المهارات الأساسية ومهارات المستقبل، وتنمية المعرفة وتوطينها، لاسيما في إدارة الحشود والتنظيم وفق أفضل الممارسات العالمية؛مما ينمي قدرات الشباب السعودي من الموهوبين والمبدعين.
يذكر أن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اختار نحو 3 آلاف متطوع من مختلف الجنسيات، حيث تشكل نسبة السعوديين نحو 12% منهم، وتنقسم النسبة بين الشباب والفتيات ممن لهم تاريخ في التطوع داخل المملكة.
// انتهى //
22:33ت م
0187