اقتصادي / الصندوق الصناعي يختتم حفل "تمكين القطاع الخاص" في نسخته الرابعة

الاثنين 1444/5/11 هـ الموافق 2022/12/05 م واس
  • Share on Google+

الرياض 11 جمادى الأولى 1444 هـ الموافق 05 ديسمبر 2022 م واس
اختتم صندوق التنمية الصناعية السعودي اليوم في العاصمة الرياض، حفل "تمكين القطاع الخاص" تحت شعار "تمكين يصنع الفارق"، برعاية معالي وزير الصناعة والثروة المعدنية، رئيس مجلس إدارة الصندوق الصناعي الأستاذ بندر بن إبراهيم الخريّف، وحضور عددٍ من أصحاب المعالي والمسؤولين الحكوميين وقادة القطاع الخاص والمستثمرين في قطاعات الصناعة والطاقة والتعدين والخدمات اللوجستية.
وشهد الحفل الذي أقيم في نسخته الرابعة إطلاق معالي وزير الصناعة والثروة المعدنية مبادرة "تحفيز الصناعة المحلية" في مرحلتها الأولى، والمشتملة على مساريْن من الصندوق، الأول: مسار مسرعة تنافسية، والثاني: مسار التمويل الميسر، كما أعلن معاليه عن تأسيس "شركة الصندوق الصناعي للاستثمار" والتي تُعد خطوةً لتحفيز الاستثمارات المحلية والأجنبية في المشاريع الواعدة، لتنمية اقتصاد المملكة من خلال الإسهام في نمو الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي.
كما أعلن الصندوق الصناعي خلال الحفل عن عددٍ من البرامج والمنتجات الجديدة لتمكين القطاع الخاص في القطاعات المستهدفة، من أبرزها: الشراكة مع القطاع الخاص لدعم الاحتياجات التشغيلية للقطاعات المدعومة من الصندوق، تتمثل في الشراكة مع البنوك التجارية لتوفير السيولة النقدية، ودعم المستثمرين ورواد الأعمال للحصول على تمويل رأس مال عامل من البنوك التجارية بضمان من الصندوق الصناعي، وكذلك دعمهم في الحصول على تسهيلات ائتمانية تجارية لمشتريات المواد الخام من الشركات الكبرى بضمان من الصندوق.
وإضافةً إلى ذلك أعلن الصندوق عن إطلاق خدمة استشارية جديدة، لتحسين كفاءة عمليات التصنيع، والتي سيُقدِّم من خلالها فريقٌ مختص من خبراء الصندوق الصناعي استشاراتٍ لعملائه، عبر دراسة وتحليل الفرص المناسبة، كما أعلن "الصندوق الصناعي" بالشراكة مع "منشآت" عن مسار "طموح الصناعي"، والذي يستهدف تطوير المنشآت الصناعية الصغيرة والمتوسطة متسارعة النمو، في برنامج "طموح" التابع لـ منشآت، عبر ربطهم بمقدمي الخدمات والداعمين من القطاعين العام والخاص.
وتضمن الحفل الإعلان عن 13 اتفاقية تعاون وشراكة بين الصندوق الصناعي والجهات الشريكة من القطاعين العام والخاص، تتمثل في اتفاقية تعاون مع وزارة الطاقة لتطوير برنامج "متجددة" التابع للصندوق، والذي يستهدف تنمية المطورين في مجال إنتاج الطاقة المتجددة، بالإضافة إلى اتفاقياتٍ مع عددٍ من البنوك التجارية لتفعيل وتشغيل المنتجات والبرامج المعلَن عنها خلال الحفل، وكذلك اتفاقيات مع العديد من مزودي الخدمة من الشركات المحلية والأجنبية لبرنامج "تنافسية" المقدم من الصندوق.
وأكد الرئيس التنفيذي للصندوق الصناعي الدكتور إبراهيم بن سعد المعجل، على أن ما أُطلِق من برامج ومنتجات ومبادرات واتفاقيات، سيساعد على بنـــاء اقتصـــاد صناعي وطني مـــرن قـــادر على التكيـــف مـــع المتغيرات، حيث قال: "تكمن أهمية هذه الإطلاقات والاتفاقيات في وجـــود نمـــوذج حوكمـــة متكامـــل ومـــرن ومناسب للقطـــاع الصناعي، مصمم لتمكــين المســـتثمرين الصناعييـــن، تدعمه خطة تنفيـــذ واضحـــة المعالم".
// انتهى //
15:07ت م
0103