اقتصادي / سمو الأمير فيصل بن خالد يهنئ القيادة بمناسبة صدور الميزانية العامة للدولة

الخميس 1444/5/14 هـ الموافق 2022/12/08 م واس
  • Share on Google+

الرياض 14 جمادى الأولى 1444 هـ الموافق 08 ديسمبر 2022 م واس
رفع صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان عبدالعزيز آل سعود، ولسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله- بمناسبة صدور الميزانية العامة للدولة، التي وصفها بأنها عنوان للخير والنماء والازدهار، وتحمل في أرقامها الكثير الأمل والتفاؤل في غد أفضل، ومستقبل مشرق للأجيال المقبلة.
وقال: "إن الميزانية عندما تسجل أول فائض مالي منذ العام 2013، يعد أكبر دليل على نجاح برامج رؤية 2030 ومشاريعها وخططها، التي استهدفت إعادة بناء الاقتصاد السعودي، والانتقال به من الاعتماد الكلي على دخل النفط، إلى الاعتماد على مجالات اقتصادية متنوعة، ليس أولها السياحة والترفيه، وليس آخرها التقنيات والابتكارات.
وأضاف سموه: "القيادة الرشيدة أوفت بكل ما وعدت به في رؤيتها الطموحة، وحققت المستحيل، وعادت بالميزانية السعودية إلى زمن الفوائض المالية رغم مشاكل الاقتصاد العالمي والأزمات المالية العالمية، حيث يبقى الجميل أن هذا الفائض أنه يتحقق في زمن يشهد فيه الاقتصاد العالمي تراجعاً كبيراً، مع اعتماد أكثرية الدول سياسة شد الحزام وتقليص المصروفات إلى الحد الأدنى، في المقابل، تنفق المملكة بسخاء، من أجل توفير أفضل الخدمات للمواطن والمقيم، في مشهد لا نملك أمامه إلا أن نسأل الله تعالى أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد ويجزيهم خير الجزاء على سياستهما الاقتصادية الحكيمة، وما أثمرت عنه اليوم عن تقدم حقيقي أشادت به المنظمات الدولية.
وأشار إلى أن إنجازات القيادة الرشيدة كثيرة ومتنوعة، وتبعث على التفاؤل في بناء دولة قوية ومؤثرة في محيطها الإقليمي والدولي.
// انتهى //
19:52ت م
0211