تقرير / عدد من زوار المسجد النبوي يثمنون لحكومة المملكة التسهيلات والخدمات المقدمة للزائرين

الجمعة 1440/9/19 هـ الموافق 2019/05/24 م واس
  • Share on Google+

المدينة المنورة 18 رمضان 1440 هـ الموافق 23 مايو 2019 م واس
إعداد: حسين الحازمي تصوير: سامي العروي
ثمّن عدد من زوار المسجد النبوي بالمدينة المنورة, الجهود الكبير التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- للمعتمرين تسهيلًا لهم لأداء فرائضهم في أجواء إيمانية محاطين بخدمات متكاملة من جميع الأجهزة الحكومية والأهلية، التي تبذل جهوداً مضاعفة على مدار الساعة لراحة المصلين .
وأكدوا في تصريحات لوكالة الأنباء السعودية "واس" أن ما تقوم به حكومة خادم الحرمين الشريفين من تسهيلات وخدمات لزوار الحرمين الشريفين أسهمت في توفير جو روحاني وأمني للحاج والمعتمر.
وأفاد أحمد قوني من جمهورية التشاد أن ما شاهدة من خدمات كبيرة وجليلة في المسجد النبوي الشريف شيء يفوق الوصف فكل شيء هنا من كوادر بشرية وأمنية وتوسعة عملاقة للمسجد النبوي هو ولله الحمد عمل لخدمة زوار هذا المسجد مسجد رسول الله عليه الصلاة والسلام, فجزا الله خيرا هذا البلد والقائمين عليه لما يقومون به من جهد عظيم في هذا المكان الطاهر.
من جهته وصف أحمد سلمان من اليمن هذه التسهيلات والخدمات الكبيرة بالمسجد النبوي الشريف بالعمل المميز الذي لا يمكن أن يكتمل الا بتوفيق الله تعالى ثم بوجود حكومة تسعى لهدفها الأول وهو خدمة الحرمين الشريفين والأمة الإسلامية, داعيًا الله أن يجزي حكومة هذه البلاد خيرًا وأن يحفظ هذا البلد المبارك من كيد الحاسدين لينعم بالأمن وليكمل رسالته السامية في خدمة الإسلام والمسلمين.
من جانبه قال أحمد محمد من ليبيا: "أحمد الله تعالى أن من علي بالعمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف, مبينًا أن هذه هي المرة الأولى التي يزور فيها المملكة العربية السعودية, معربًا عن امتنانه وشكره لحكومة المملكة لما تقوم به من جهد كبير لخدمة الحرمين الشريفين قبلة المسلمين وملتقى أفئدتهم, مشيراً إلى أن ما شاهده من خدمات عظيمة وتسهيلات كبيرة من لحظة وصوله للمملكة يدل دلالة عظيمة على أن هناك جهدًا متواصلًا يشكر عليه كل من في هذا البلد المبارك حكومة وشعبا.
فيما أشار عبدالواحد الرامي من جمهورية المغرب إلى أن أداءه العمرة وزيارته للمسجد النبوي الشريف تعد الأولى, لافتاً النظر إلى ما لاحظه من تطور كبير في الخدمات والتسهيلات المقدمة للمعتمرين والزائرين بالمسجد النبوي وتنظيم داخل المسجد النبوي وخارجة أسهم في الوصول لجميع الخدمات بالمسجد, لاسيما الجهود الكبير لرجال الأمن من حفظ للأمن في ضل وجود أعداد هائلة من المصلين والزوار, سائلًا الله أن يجزي حكومة المملكة العربية السعودية على ما تقوم به من خدمات هائلة يعجز اللسان عن وصفها والشكر لها.
بدوره عد شاخون محمد حسن من كردستان بالعراق هذه الجهود المقدمة من حكومة المملكة العربية السعودية للزوار والمعتمرين بالعظيمة, مشيراً إلى أنه زار المملكة قبل سنوات وما رآه الآن من تغير في هذه السنوات القليلة يعد تطورًا كبيرًا مما يدل على أن هذه الدولة المباركة تعمل بجهد لتهيأ للحرمين الشريفين الإمكانات والطاقات لتسهم في جعل العمرة والحج ميسرة ,داعيا الله تعالى أن يحفظ المملكة العربية السعودية حكومة وشعبا وان يحفظ امنها واستقرارها لتكون عونا للمسلمين.
ومن السودان أوضح عجب الأهل يوسف جادالله أن الجميع ولله الحمد يلاحظ أن الخدمات المقدمة من حكومة المملكة للزوار والمعتمرين في تزايد وتطور مستمر سواء في الاستقبال والاستضافة والخدمات ففي كل سنة نلاحظ تقدم سواء بالمسجد النبوي او في الحرم المكي ,مؤكدًا أن هذا يدل على حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين –حفظه الله- على توفير سبل الراحة للحجاج والمعتمرين في قدومهم وترحالهم حتى مغادرتهم لبلدانهم ,سائلًا الله أن يجزي القائمين على البلد المبارك كل خير.
// انتهى //
02:31ت م
0275