تقرير / " جبل شثاث" بظهران الجنوب ارتفاع يعانق السحاب ومدونة لنقوش تاريخية

الأربعاء 1441/1/19 هـ الموافق 2019/09/18 م واس
  • Share on Google+

ظهران الجنوب 19 محرم 1441 هـ الموافق 18 سبتمبر 2019 م واس
إعداد وتصوير : عوض فرحان .
يرسو بشموخ يعانق السحاب .. " جبل شثاث " أحد أهم المعالم الجغرافية المقترنة بالتاريخ في محافظة ظهران الجنوب في منطقة عسير، ويعُرف عند الأهالي بـ " حارس ظهران الجنوب " كونه يتوسط المدينة ويكشف من علوه الذي يزيد عن 2800 متر فوق سطح البحر تفاصيل المواقع المحيطة به .
وتتنوع تضاريس الجبل وأشجاره وتفوح بطون شعابه بروائح نباتاته العطرية الزكية من الشيح والريحان والأقحوان، في حين تتوزع على صخوره العديد من النقوش لحقب تاريخية موغلة في القدم، الأمر الذي يبرز الأهمية التاريخية للمحافظة، فالمكان يحتضن شواهد ما زالت قائمة إلى الآن منها: طريق الفيل والقرى الأثرية والنقوش والمقابر التي تعود إلى عصور ما قبل التاريخ الميلادي.
ورصد مراسل " واس " خلال رحلة حفتها المغامرة عبر طريق متعرج يتفرع من طريق ظهران الجنوب / خميس مشيط تتجاوز مسافته ثلاثة كيلو مترات وصولاً لقمة الجبل ، بعض التكوينات الطبيعية من كهوف وآثار عيون ماء مندثرة ،وحديثاً اختارت بلدية المحافظة الجهة الشمالية من قمة الجبل لتنفيذ لوحة ضوئية تحمل اسم المحافظة تبدو في المساء وكأنها نجم ساطع .
ويعد " جبل شثاث " موقعا خصبا لتنفيذ العديد من المشاريع السياحية .
// انتهى //
09:42ت م
0026