عام / الجوف " أرض الزيتون "

الثلاثاء 1437/3/25 هـ الموافق 2016/01/05 م واس
  • Share on Google+

سكاكا 25 ربيع الأول 1437 هـ الموافق 05 يناير 2016 م واس
تنتج منطقة الجوف 67% من زيت الزيتون بالمملكة , وينافس زيتها عالمياً لما يتمتع به من جودة عالية ,نظراً لتميز المنطقة بعوامل جعلتها تكون موطناً لأصناف كثيرة من الزيتون أفضل من منشأها , كما أفاد خبير منظمة الفاو الدكتور المهري الهاشمي .
وتعد شجرة الزيتون المباركة من أفضل المشاريع الاقتصادية كونها متعددة الاستثمار فمنها ينتج مخللات الزيتون واستخراج الزيت حتى نفاياتها تستخدم للعلف الحيواني المفيد والحطب , ويبلغ متوسط سعر برميل زيت الزيتون بالجوف 1600 دولار, كما أنها تعد من الأشجار التي لا تهدد المياه نظراً للكمية القليلة التي تحتاجها لتنمو وتنتج.
وتعد منطقة الجوف من أفضل بقاع العالم موطناً لزراعة شجرة الزيتون لوقوعها على خطي العرض 30 و45 في القسم الشمالي للكرة الأرضية وهي أفضل منطقة لزراعة الزيتون وإنتاجه , وقد كسب زيت زيتون الجوف ثقة المستهلك وأصبح يبحث عنه , وحظي بأرقام عالمية , دعت المنطقة للاحتفال بهذه الشجرة سنوياً في مهرجان يقام سنوياً برعاية صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن بدر بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف , وينتظر إطلاق نسخته التاسعة يوم غدٍ تحت شعار " زيتوننا .. بركة " ويستمر حتى الـ 6 من الشهر المقبل بمركز الأمير عبدالإله الحضاري بمدينة سكاكا .
ووجد الباحثون أغصان متحجرة للزيتون بالجوف تعود لآلاف السنين وهذا يبرهن على زراعتها في المنطقة منذ تلك الفترة, وبدأت مرحلة زراعة الزيتون الحديثة في منطقة الجوف عام 1392 هـ عندما زرع أحد أبناء المنطقة الزيتون لتنتج بعد ثلاثة أعوام من زراعتها ، وحسب إحصائيات زراعة الجوف فقد بدأت زراعة الزيتون في المنطقة بكثافة عام 1408 هـ، واليوم وصل عدد أشجار الزيتون إلى 15 مليون شجرة.
وأفاد مدير عام الإدارة العامة للزراعة بالجوف محمد عودان الزراع، أن منطقة الجوف تحتضن 15 مليون شجرة زيتون , وتنتج سنوياً من 3 آلاف إلى 4 آلاف طن من زيت الزيتون, كما تنتج من 30 إلى 40 ألف طن من ثمر الزيتون , مبينا أن المنطقة تحتوي على 12 ألف مزرعة أغلبها ينتج الزيتون والزيت كما أن فيها 3 آلاف مشروع زراعي , بالإضافة إلى احتضان الجوف لأكبر 6 شركات زراعية بينها 3 تعد الأكبر لإنتاج الزيتون بالخليج العربي , ومنطقة الجوف المزرعة الأكبر لإنتاج الزيتون العضوي بالشرق الأوسط , والمجمع الصناعي الأكبر بالشرق الأوسط لزيت الزيتون , وفيها 23 معصرة زيت زيتون .
من جهته بين مدير مركز الأبحاث والمراعي بالجوف ملهي الشراري، أن مناخ منطقة الجوف يعد مناسباً وملائماً لزراعة وإنجاح شجرة الزيتون حيث أنه مقارب لمناخ منطقة البحر الأبيض المتوسط كونها أهم منطقة لزراعة الزيتون في العالم ، فشمال المملكة له مستقبل واعد في زراعة هذه الشجرة , وهذه العوامل تعد من أبرز العوامل المساعدة على إنبات الزيتون وإنتاجه ، ويجود الإنتاج في المناطق الواقعة على خطي العرض 30 و45 في القسم الشمالي للكرة الأرضية.
// يتبع //
12:40 ت م