عام / مدير جامعة أم القرى الأوامر الملكية تجسّد التوجه الكريم لتطوير منظومة العمل لخدمة الوطن

الاثنين 1439/9/19 هـ الموافق 2018/06/04 م واس
  • Share on Google+

مكة المكرمة 19 رمضان 1439هـ الموافق 4 يونيه 2018م واس
أكد معالي مدير جامعة أم القرى الأستاذ الدكتور عبدالله بن عمر باحسين بافيل، أن الأوامر الملكية الكريمة، تجسّد النظرة الثاقبة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله - وحكومته الرشيدة، الهادفة إلى تطوير كافة المجالات والعمل على تحديث جميع القطاعات المختلفة ومنظومة العمل بها، بما يتواكب مع الرؤية الوطنية التي أطلقتها المملكة 2030م، وإعادة هيكلة بعض الأجهزة والهيئات العامة بما يتماشى ومتطلبات المرحلة الحالية والقادمة وصولاً إلى مستقبل زاهر مشرق وتنمية وطنية مستدامة.
وأفاد أن صدور الأمر السامي الكريم بإنشاء هيئة ملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة وإنشاء مجلس إدارتها برئاسة سمو ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء يدل على حرص واهتمام خادم الحرمين الشريفين – وفقه الله – بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة وعنايته ورعايته بقاصديها من حجاج ومعتمرين.
وأبان الدكتور بافيل أنّ الأوامر الكريمة ستشكل نقلة نوعية في منظومة العمل الوطني وبما يعزز مصالحه العليا نحو التطوير ويسهم في رفاهية المواطن الكريم ومشاركته الفاعلة ودوره في خدمة وطنه ومجتمعه، سائلاً الله سبحانه وتعالى أن يديم على بلادنا أمنها ورخاءها في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – وأن تكلل جهودهما ويمدهما بالعون والتوفيق لخدمة ورفعة هذا الوطن وعز ورفاهية مواطنيه.
// انتهى //
12:18ت م
0037