ثقافي / مركز خدمة اللغة العربية ينفذ حزمة من البرامج التدريبية اللغوية لوفود من بوركينا فاسو وتنزانيا

الجمعة 1440/3/1 هـ الموافق 2018/11/09 م واس
  • Share on Google+

الرياض 01 ربيع الأول 1440 هـ الموافق 09 نوفمبر 2018 م واس
ينفذ مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية، بالتعاون مع عدد من المؤسسات التعليمية اللغوية في الجامعات السعودية برامج تدريبية لوفود من معلمي اللغة العربية للناطقين بغيرها من دولتي بوركينا فاسو وتنزانيا، خلال الفترة من 11 نوفمبر حتى 13 ديسمبر 2018م في أربع مدن سعودية .
وأوضح الأمين العام لمركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية الدكتور عبدالله بن صالح الوشمي أن المركز يسعى إلى توزيع جهوده وأعماله على مناطق مختلفة من أنحاء العالم، بما يحقق تعزيز حضور اللغة العربية ونشرها، وينظر إلى هذه البلدان على أنها فرص يمكن استثمارها لبناء مستقبل جيد للغة العربية، وإطلاق البرامج التي تنفذها الجهات الشريكة المتخصصة؛ خدمةً لهذه اللغة الشريفة .
وأضاف "يشارك في البرامج التدريبية المتنوعة التي ينفذها المركز هذا الشهر أكثر من (50) متدربا من المتخصصين باللغة العربية ومعلميها، حيث ينفذ برنامجا بالتعاون مع كلية اللغة العربية بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض، لوفد من أساتذة الجامعات من جمهورية بوركينا فاسو، يتخصص في (مهارات البحث العلمي اللغوي) خلال الفترة من 11 إلى 16 نوفمبر الحالي، ثم ينفذ برنامجا تدريبيا موسعا لوفود متنوعة من دولة تنزانيا، يبدأ بدورة تدريبية بالتعاون مع معهد تعليم اللغة العربية في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، تتخصص في (مهارات تعليم اللغة العربية) خلال الفترة من 18 إلى 22 نوفمبر 2018م ، ويشارك فيها عدد من معلمي اللغة العربية للناطقين بغيرها من دولة تنزانيا، وتتلوها دورة تدريبية بالتعاون مع معهد تعليم اللغة العربية بجامعة أم القرى بمكة المكرمة، موجهة إلى أساتذة من جامعات تنزانيا في (مهارات البحث العلمي اللغوي) خلال الفترة من 2 إلى 6 / 12 / 2018م ، ثم يختتم البرنامج التدريبي مع وفد ثالث من الدولة نفسها من معلمي اللغة العربية للناطقين بغيرها، بدورة تدريبية بالتعاون مع معهد اللغويات العربية بجامعة الملك سعود في (مهارات تعليم اللغة العربية) تبدأ في 25 / 11 / 2018م في الرياض " .
وأكد الدكتور الوشمي أن جميع الدورات التدريبية التي ينفذها المركز موجهة إلى مستفيدين يعملون في مجال (تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها)؛ لإكساب المهارات اللازمة لتعليم اللغة العربية لغة ثانية، ولأن تدريب المعلمين يتيح الفرصة لنشر اللغة على نطاق أوسع من تدريب الأفراد على تعليم اللغة العربية، مستفيدا من مدربين وخبراء متخصصين في هذا المجال، وذلك بما يحقق أهداف المركز، ويربط جهوده بجهود شركائه في الكليات والمعاهد السعودية، إضافة إلى ترقية جهوده في مجال التدريب التي شملت في السنة الحالية باكستان والهند والصين وإندونيسيا .
يشار إلى أن مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية نفذ في الأسبوع الماضي، برنامجا تدريبيا في جمهورية البوسنة والهرسك بالتعاون مع مركز الملك فهد الثقافي بسراييفو وشارك في تقديمه خبراء سعوديون متخصصون، كما نفذ دورة لوفد من معلمي اللغة العربية في جزر المالديف بالتعاون مع معهد تعليم اللغة العربية بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة .
// انتهى //
15:32ت م
0055