اليوم الوطني / مديرة جامعة الأميرة نورة: المملكة سمت برؤية استشرافية للغد في عهد الملك المفدى

السبت 1441/1/22 هـ الموافق 2019/09/21 م واس
  • Share on Google+

الرياض 22 محرم 1441 هـ الموافق 21 سبتمبر 2019 م واس
أكدت معالي مديرة جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن الدكتورة إيناس بنت سليمان العيسى, أن المملكة سمت برؤية استشرافية للغد في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - لترتقي الرؤية بسقف الطموحات والتطلعات، وتمنح الفرصة لصناع التحدي في أن يظهر شباب وفتيات المملكة قدراتهم أمام شعوب العالم.
وقالت معاليها: "إن بلادنا تفتح الصفحة الـ 89 من تاريخ توحيدها على السلام والتنمية والعطاء وروح المواطنة في كل شبر من أراضيها، بعد أن قادها المؤسس الملك عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله- وأبناؤه من بعده، لتزهو بالفخر وتسمو بالعزة وتستنير بطموحات المستقبل، مشيرة إلى أن الجميع في جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن يشارك الوطن فرحته من خلال العمل بمختلف النواحي.
ولفتت النظر إلى أن الوطن عاش تحديات كبيرة استطاع بحكمة قادته وهمة مواطنيه، أن يشكل نموذجاً بين الشعوب في التناغم الوطني وبناء الإستراتيجيات التنموية وقيادة التغيير بمسؤولية عالية والعمل بحس مؤسساتي ومنهجية إدارية شفافة لتغدو كل الأيام في المملكة أياماً وطنية مع كل قرار جديد في مسيرة التنمية.
وأفادت الدكتورة العيسى, أن تخريج أكثر من 45000 طالبة منذ أول دفعة من عام 1432هـ من جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن مثال حي لما وصلت له رحلة تعليم المرأة من نجاح كبير أسهم في تعزيز حضورها في مجالات متنوعة ومتعددة لخدمة بناء الوطن مجتمعياً واقتصادياً على المستويين المحلي والدولي، ساعدها في ذلك إرادة حكومية كبيرة في "تمكين المرأة" ودفعها للصفوف الأولى مسلحة بالعلم والمعرفة والثقة في النفس.
وقالت: "دائما كانت المرأة السعودية محط اهتمام القيادة التي استطاعت أن تمهد لها الطريق لتتسنم اليوم المسؤولية في قطاعات شتى تعليمية واقتصادية ورياضية ودبلوماسية وصحية وثقافية واجتماعية، مؤكدة أهمية تذكر أن اليوم الوطني هو فرصة ثمينة في حساب عداد الإنجاز والإعجاز، ودرس للأجيال في الحفاظ على المكتسبات الوطنية, وأن الوطن فوق كل الاعتبارات والمصالح والقضايا الشخصية".
// انتهى //
10:37ت م
0031