اجتماعي / جامعة الطائف "بلا أسوار".. وتفعّل دورها القيادي والريادي في تنمية المجتمع

السبت 1442/3/14 هـ الموافق 2020/10/31 م واس
  • Share on Google+

الطائف 14 ربيع الأول 1442 هـ الموافق 31 أكتوبر 2020 م واس
تبنّت جامعة الطائف فكرة "جامعة بلا أسوار"، لتؤدي دورها في إثراء المجتمع فكرياً وعلمياً ومعرفياً ، وتسهم في تحويل المعرفة إلى محركٍ للتنمية.
وأوضحت عميدة خدمة المجتمع والتنمية المستدامة الدكتورة رنا بنت غازي زيني أن الجامعات تعمل على تأدية دوراً مهماً في تطوير المجتمع وتنميته من خلال إسهامها في الاستفادة من الكوادر البشرية وتسخيرها للمشاركة الفعالة مع الجهات الحكومية والأهلية وغير الربحية للعمل في المجالات والتخصصات المختلفة كافة ، التي تساعد في تطوير وتحسين ظروف المجتمع ومتطلباته الاجتماعية والصحية والبيئية وغيرها ، تحقيقاً لرؤية المملكة الطموحة 2030 ".
ونوّهت الدكتورة زيني، بخطوة جامعة الطائف المثمثلة في عمادة خدمة المجتمع والتنمية المستدامة التي نصّبتها لتكون بوابتها للمجتمع الخارجي، بما يحقق رسالتها في مجال المسؤولية المجتمعية، إذ تقدم العمادة خدماتها بصورة مباشرة لأفراد المجتمع، سواءً كان ذلك في صورة برامج تعليمية أو تدريبية أو تطوعية أو تكاملية ، مضيفة أنّ ذلك أدّى إلى خروج الجامعة ووصولها لجميع شرائح المجتمع ومشاركتهم الفعّالة في الرأي ، والعمل لتلبية احتياجات المجتمع المحلي ، ومعرفة مجريات الأحداث به ، لتحقق وظيفتها الثالثة المتمثلة في خدمة المجتمع ، مبينة أنه منذ بداية الفصل الدراسي الأول خلال العام الدراسي الحالي ونظراً للظروف الراهنة ، فقد قدمت الجامعة العديد من برامجها التدريبية عبر منصة الجامعة الإلكترونية "منصة مهارات"، وبلغ عدد الدورات المقدمة عبر المنصة أكثر من 12 دورة تدريبية بمعدل 151 ساعة استفاد منها 343 مستفيداً من داخل وخارج أسوار الجامعة.
وأشارت إلى سعي الجامعة الحثيث لتأدية دورها لإثراء المعرفة ورفع مستوى الوعي بالقضايا الاجتماعية والبيئة والتوعية الصحية التثقيفية ، بوصف ذلك ركيزة من ركائز تقدم المجتمعات وتطورها، ولما له من فائدة في استقرار تلك المجتمعات والنهوض بها، منوّهة باهتمام جامعة الطائف بالعمل التطوعي، إذ اتخذت خطوات جادة في سبيل أن تقدم عملاً تطوعياً مؤسسياً ومنظماً، لافتةً الانتباه إلى منصة الجامعة الإلكترونية "بوابة العمل التطوعي"، التي من خلالها تُوَّثق الأعمال التطوعية وتُسجّل المبادرات، مع المحافظة على حقوق المتطوعين، مبينةً أن عدد المتطوعين المسجلين بالمنصة حالياً تجاوز حاجز 2000 متطوع ومتطوعة من مختلف التخصصات والمجالات، قام 41 متطوعاً ومتطوعة منهم بالعمل على تنفيذ خمس مبادرات تطوعية خارج أسوار الجامعة خلال الستة الأسابيع الماضية، مراعين خلال تنفيذها الالتزام بالإجراءات الوقائية والأنظمة الاحترازية الصحية، مؤكدةً أن المبادرات الخمس عادت بالفائدة على 1315 مستفيداً، فيما بلغ إجمالي عدد الساعات التطوعية خلال هذه الفترة 215 ساعة تطوعية.
// انتهى //
22:46ت م
0116