ثقافي / طلبة الماجستير بقسم الإعلام بجامعة أم القرى ينظمون ورشة تفاعلية بعنوان "إعلامٌ هادفٌ نحو رؤية المملكة 2030"

الخميس 1442/4/11 هـ الموافق 2020/11/26 م واس
  • Share on Google+

مكة المكرمة 10 ربيع الآخر 1442 هـ الموافق 25 نوفمبر 2020 م واس
أكد عضو هيئة التدريس بقسم الإعلام بجامعة أم القرى الدكتور فيصل الشميري، على أهمية دور الإعلام في نشر الوعي المجتمعيِّ بين الأفراد، ودعمه في إنجاح الرؤية الوطنية للمملكة 2030، ليكون أحد أهم مقومات الحياة الاجتماعية للمواطن السعودي في العقود القادمة.
وبين خلال الورشة التفاعلية التي نظمها طلبة الماجستير بقسم الإعلام اليوم، بعنوان "إعلامٌ هادفٌ نحو رؤية المملكة 2030"، ضمن نشاطه الثقافيِّ والعلميِّ "الافتراضيِّ"، أن الورشة ارتكزت على 6 محاور رئيسة تضمَّنَتْ: دور الإعلام في تعزيز السياحة بمكة المكرمة، والدور الإعلاميَّ في دعم برنامج خدمة ضيوف الرحمن، إلى جانب أهمية الإعلام في تحقيق الإستراتيجيات العدليَّة، ودور الإعلام في الأمن السيبرانيِّ، وكذلك أهمية الإعلام في التعليم، بالإضافة إلى أهمية الإعلام في صناعة رياضة متنوعة وشاملة.
وأفاد أن هذه المحاور مرتبطة بدور الإعلام الهادف في إبراز هذه الرؤية، ومشاركة أفراد المجتمع وإسهامهم في إنجاحها من خلال اطلاعهم على مضامين أهدافها كافَّة، ومراحل تحقيق مشاريعها الوطنية، موضحاً أن المشاركين في الورشة استعرضوا أبرز أدوار الإعلام في التعريف بالسياحة الوطنية، مؤكدين أن المملكة تمتلك مقوماتٍ سياحيَّةً وثقافيَّةً متعددةً، كونها ملتقى الحضارات الإنسانية، إذ تضم حاليًّا نحو 10 آلاف موقعٍ تراثيٍّ وثقافيٍّ.
كما تناولوا دور الإعلام للتعريف بالأمن السيبرانيِّ، وتنوع وسائل الاتصالات التي زادت من سرعة التواصل ونقل المعلومات، وتوعية المجتمع بالحفاظ على أمن المعلومات، ودور الإعلام في صناعة رياضة متنوعة وشاملة وتغيير مفهومها إلى صناعة قائمة بذاتها.
// انتهى //
03:12ت م
0239