اقتصادي / مصر تشارك في الاجتماع التنسيقي الثالث للاتحاد الأفريقي والتجمعات الاقتصادية الإقليمية

السبت 1443/3/10 هـ الموافق 2021/10/16 م واس
  • Share on Google+

القاهرة 10 ربيع الأول 1443هـ الموافق 16 أكتوبر 2021م واس
أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري أن جائحة فيروس كورونا، رغم ما مثلته من تحدٍ صعب، إلا أنها أتاحت الفرصة أمام الدول الأفريقية لتعزيز التعاون فيما بينها خاصةً على صعيد إبراز المعنى الحقيقي لأهداف أجندة الاتحاد الأفريقي ٢٠٦٣.
جاء ذلك خلال مشاركة "شكري" في الاجتماع التنسيقي نصف السنوي الثالث للاتحاد الأفريقي والتجمعات الاقتصادية الإقليمية، الذي عُقِدَ اليوم عبر تقنية الاتصال المرئي.
وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية السفير أحمد حافظ في بيانٍ له: إن الوزير شكري أكد أهمية هذا الاجتماع لمناقشة حالة الاندماج في القارة الأفريقية، لافتاً الانتباه إلى الدور المحوري للوكالة الأفريقية للتنمية "النيباد" في حشد الموارد اللازمة للاستثمار في أجندة التكامل القاري،الذي لا ينفصل عن الاندماج الإقليمي.
وأضاف حافظ أن وزير الخارجية المصري أشار إلى أن البرنامج القاري لتطوير البنية التحتية يمثل حجر الزاوية الأبرز لتحقيق الاندماج والتكامل المنشودين، وركيزة أساسية لتفعيل منطقة التجارة الحرة القارية في ظل دورها المرتقب كقاطرة جديدة للتنمية في القارة الأفريقية.
// انتهى //
21:19ت م
0101