اقتصادي / أرباح التصنيع تتجاوز المليار ريال خلال الأشهر التسعة الأولى من 2021م

الخميس 1443/3/22 هـ الموافق 2021/10/28 م واس
  • Share on Google+

الرياض 22 ربيع الأول 1443 هـ الموافق 28 أكتوبر 2021 م واس
أعلنت التصنيع الوطنية اليوم نتائجها المالية للربع الثالث ومدة الأشهر التسعة الأولى المنتهية في 30 سبتمبر من 2021م، حيث حققت الشركة صافي أرباح قدرها 1,018 مليون ريال سعودي خلال الأشهر التسعة الأولى من 2021م، مقارنة بصافي خسارة قدرها "274" مليون ريال خلال المدة المماثلة من عام 2020م.
وأعرب الرئيس التنفيذي مطلق المريشد عن سعادته بالنتائج المالية الجيدة التي حققتها الشركة خلال الأشهر التسعة الأولى من 2021م، مقارنة بالمدة المماثلة من العام السابق، مشيراً إلى استقرار ظروف السوق خلال المدة الماضية، بعد انحسار تداعيات انتشار فيروس كورونا, بالإضافة إلى تحسن الطلب العالمي على المنتجات البتروكيماوية في الأسواق الرئيسة.
وعبر المريشد عن تفاؤله بالأوضاع الاقتصادية الجيدة للأسواق في الوقت الحالي، وتوقع أن يشهد الاقتصاد العالمي مزيداً من الانفتاح والتخلص التدريجي من الإجراءات الاحترازية خلال المدة القادمة مع الانحسار الكبير للجائحة حول العالم.
من جانبه ثمن نائب الرئيس التنفيذي للمالية فواز الفواز، دور موظفي الشركة وإسهاماتهم في زيادة الإنتاج، وخفض معدلات التكلفة، وتحسين الأداء التشغيلي في جميع القطاعات، موضحاً أن تحسن أسعار بيع المنتجات الرئيسة للشركة أدى إلى تحسن النتائج المالية منذ بداية العام، مسلطاً مزيداً من الضوء على النتائج المالية للشركة, حيث حققت التصنيع صافي أرباح بلغت 333 مليون ريال خلال الربع الثالث، مقارنة بصافي أرباح قدره 357 مليون ريال خلال الربع الثاني من 2021م، وصافي خسارة قدرها "42" مليون ريال للربع الثالث من العام الماضي.
وبين أن صافي الأرباح وصل إلى مبلغ 1,018 مليون ريال خلال الأشهر التسعة الأولى من 2021م، مقارنة بصافي خسارة قدرها "274" مليون ريال خلال المدة المماثلة من العام الماضي.
كما وصلت الأرباح التشغيلية للشركة إلى مبلغ 1,697 مليون ريال خلال الربع الثالث من 2021م مقارنة بخسائر تشغيلية قدرها "1.8" ملايين ريال في المدة المماثلة من العام الماضي.
ويعود سبب تحقيق صافي الربح إلى ارتفاع متوسط أسعار البيع لجميع المنتجات، الذي أدى إلى ارتفاع حصة الشركة في أرباح الشركات الزميلة والمشاريع المشتركة، بالرغم من ارتفاع متوسط أسعار القيم، وانخفاض الكميات المباعة لبعض المنتجات، نتيجة لعمليات الصيانة الدورية، كما هو موضح بالمعلومات الإضافية، وارتفاع مخصص الزكاة والضريبة، بالإضافة إلى انخفاض المصاريف الإدارية والعمومية وتكاليف التمويل وارتفاع الإيرادات الأخرى، علماً أنه في العام 2020 سُجِّل انخفاض في قيمة الأصول غير المتداولة بمبلغ 222 مليون ريال، يعود بشكل رئيس لشركة مجمع صناعات المعادن المتطورة "أميك" شركة تابعة.
// انتهى //
21:08ت م
0201