سياسي / وزير الخارجية المصري يؤكد أهمية التضامن الأفريقي لدعم القارة في الأزمات التي تواجهها

الثلاثاء 1443/6/15 هـ الموافق 2022/01/18 م واس
  • Share on Google+

القاهرة 15 جمادى الآخرة 1443 هـ الموافق 18 يناير 2022 م واس
أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، أهمية التضامن الأفريقي لدعم القارة في الأزمات التي تواجهها ، لاسيما ظاهرة الإرهاب والتطرف، داعياً مجلس الأمن الدولي إلى تحمُّل مسؤولياته في هذا الصدد، وتقديم المساعدة للدول الأفريقية المتضررة من هذه الظاهرة، ودعم المبادرات الأفريقية في هذا الشأن.
جاء ذلك خلال مشاركة الوزير شكري -عبر الاتصال المرئي- الليلة في الاجتماع الوزاري التشاوري بين مجلس السلم والأمن الأفريقي والدول الأفريقية الثلاث أعضاء مجلس الأمن بالأمم المتحدة.
وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية السفير أحمد حافظ في تصريح له: إن وزير الخارجية المصري نوّه خلال الاجتماع بالدور المهم للتجمعات والآليات الإقليمية في إحلال الأمن والاستقرار في القارة، بجانب الدور الذي يمكن أن يلعبه مجلس الأمن الدولي لدعم القدرات الأمنية الخاصة بالتجمعات والآليات الإقليمية.
وأضاف حافظ أن الوزير شكري أشار إلى أهمية إيلاء الاهتمام اللازم لتأثير التداعيات المناخية على السلم والأمن في القارة الأفريقية، وكذلك أهمية التنسيق المصري مع الدول الأفريقية للدفاع عن مصالح القارة، وإبراز مواقفها الموحدة، وإثارة شواغلها فيما يتعلق بالآثار السلبية لتغيُّر المُناخ.
// انتهى //
00:51ت م
0009