سياسي / مجموعة العمل الاقتصادية في ليبيا تشدد على ضرورة استمرار استقلالية المؤسسات السيادية الليبية

الجمعة 1443/8/15 هـ الموافق 2022/03/18 م واس
  • Share on Google+

طرابلس 15 شعبان 1443 هـ الموافق 18 مارس 2022 م واس
أكد الرؤساء المشاركون لمجموعة العمل الاقتصادية التابعة للجنة المتابعة الدولية بشأن ليبيا، ضرورة استمرار استقلالية المؤسسات السيادية مثل مصرف ليبيا المركزي والمؤسسة الوطنية للنفط.
وحث الرؤساء في بيان نشرته بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، خلال لقائهم مساء الخميس، بمحافظة مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير، وممثلاً عن نائب محافظ مصرف ليبيا المصري علي الحبري، السلطات الليبية على ضمان تزويد المؤسسة الوطنية للنفط بالموارد الكافية لتعزيز الإنتاج، مشددين على الحاجة إلى الشفافية في الإنفاق الحكومي لضمان إدارتها بشكل جيد لصالح الشعب الليبي.
وأوضحت البعثة الأممية في بيانها أن اللقاء ناقش التقدم المُحرز في جهود إعادة توحيد مصرف ليبيا المركزي ومواصلة تامين الإنفاق الأساسي للاحتياجات ذات الأولوية للشعب الليبي.
يذكر أن مجموعة العمل الاقتصادية التابعة للجنة المتابعة الدولية بشأن ليبيا تضم الاتحاد الأوروبي، ومصر، والولايات المتحدة الأمريكية، وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.
//انتهى//
01:34ت م
0007