رياضي / سمو نائب أمير الرياض يشهد توقيع استضافة العاصمة لدورة الألعاب الآسيوية للصالات المغلقة والفنون القتالية 2025

الثلاثاء 1443/8/19 هـ الموافق 2022/03/22 م واس
  • Share on Google+

الرياض 19 شعبان 1443 هـ الموافق 22 مارس 2022 م واس
شهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض اليوم، مراسم توقيع استضافة منطقة الرياض لدورة الألعاب الآسيوية للصالات المغلقة والفنون القتالية السابعة 2025م للمرة الأولى بحضور صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة رئيس اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية .
ورفع سمو نائب أمير منطقة الرياض في تصريح صحفي بهذه المناسبة الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهم الله -، على الدعم غير المحدود الذي يحظى به قطاع الرياضة، وتحققت نظير ذلك الدعم استضافات على مستوى إقليمي وعالمي، أظهرت كفاءة التنظيم والاحترافية العالية للمملكة، مما أسهم في جذب الأحداث الرياضية وتنوع الألعاب.
وقال سموه: "إن عراب وقائد هذه الإنجازات التي وصلت للعالمية هو سمو ولي العهد - حفظه الله -، حتى أصبحت المملكة لها ريادتها الأولى عالمياً على مستويات التنظيم والاستضافات باختلاف الرياضات والألعاب".
وأضاف سموه قائلاً: "أتمنى للزملاء في وزارة الرياضة التوفيق في مهامهم، وسمو وزير الرياضة على كفاءة عالية وقدرة وخبرات في تنظيم هذا الحدث العالمي، وأقدم شكري للمجلس الأولمبي الآسيوي وأعضائه".
من جهته نوه صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل بدعم خادم الحرمينِ الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ومتابعة واهتمام سمو ولي العهد، بالرياضة السعودية والتقدم العالمي الذي تمثل باستضافة عدد من الأحداث والدورات الرياضية العالمية؛ ومن أبرزها دورة الألعاب الآسيوية 2034م، ودورة الألعاب العالمية للفنون القتالية 2023م .
وأكد سموه أن استضافة دورة الألعاب الآسيوية للصالات المغلقة والفنون القتالية بنسختها السابعة 2025م، تعدُّ نواةً لاحتضانِ العديدِ من المنافساتِ الآسيويةِ المقبلة، خاصةً بعد النقلةِ النوعية التي حققتها المملكة رياضياً، مما جعلها محطّ أنظارِ العالم، مشيراً سموه إلى تطلعهم من خلال هذه النسخة إلى مشاهدة منافسة مثيرةٍ بين المتسابقين، مما ينعكسُ على تطوّرِ اللعبةِ في قارةِ آسيا.
من جانبه أوضح رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي راجا راندير سينغ، في كلمة له أن المملكة العربية السعودية تقوم بدفع عجلة الرياضة إلى الأمام بشكل مذهل، والمجلس الأولمبي الآسيوي يدعم بقوة كل جهود المملكة واللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية، وواثقون من نجاح المملكة في تنظيم دورة الألعاب الآسيوية للصالات المغلقة والفنون القتالية ٢٠٢٥ ودورة الألعاب الآسيوية ٢٠٣٤، معرباً عن سعادته بما شاهد في المملكة من نهضة وتطور في القطاع الرياضي الذي جعل الرياض وجهة لأهم حدثين رياضيين في القارة الآسيوية.
وكان قد وقع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة، ورئيس المجلس الأولمبي الآسيوي راجا راندير سينغ استضافة منطقة الرياض لدورة الألعاب الآسيوية للصالات المغلقة والفنون القتالية السابعة 2025م.
يذكر أن الرياض فازت باستضافة دورة الألعاب الآسيوية للفنون القتالية والصالات المغلقة خلال اجتماع الجمعية العمومية ( ٤٠ ) للمجلس الأولمبي الآسيوي التي عقدت نوفمبر الماضي في مدينة دبي الإماراتية، فيما أقيمت الدورة للمرة الأولى في تايلاند 2005م ثم ماكاو 2007م وفيتنام 2009م وكوريا الجنوبية 2013م وعشق آباد 2017م، على أن تستضيف تايلاند النسخة السادسة عام 2023م.
// انتهى //
18:52ت م
0195