رياضي / سمو الأمير عبدالعزيز بن تركي يرعى حفل تخريج 27 طالبا وطالبة من منسوبي القطاع الرياضي

الثلاثاء 1443/8/19 هـ الموافق 2022/03/22 م واس
  • Share on Google+

الرياض 19 شعبان 1443 هـ الموافق 22 مارس 2022 م واس
رعى صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة اليوم، حفل تخرج 27 طالبا وطالبة من منسوبي القطاع الرياضي، المقام في مدينة الرياض، بعد حصولهم على شهادة الماجستير في الإدارة الرياضية من معهد إعداد القادة بالتعاون مع جامعة ISDE الإسبانية.
واستهدف معهد إعداد القادة، من خلال ذلك البرنامج تأهيل وتطوير الكوادر الوطنية عبر البرامج النوعية التي تخدم القطاع الرياضي في المملكة، حيث امتد البرنامج لمدة عامٍ واحد، خضع من خلاله الطلاب إلى دروس وواجبات وورش عمل في عدد من الوحدات التعليمية كان من أبرزها: التنظيم والهيكلة الدولية للرياضة، أوضاع اللاعبين وانتقالاتهم، تنظيم العمل في الألعاب الرياضية، تنظيم الأحداث والفعاليات الرياضية، الحوكمة والمسؤولية في الرياضة، التسويق والتلفزيون والتواصل في المجال الرياضي، والإدارة والنزاهة والمنشطات والاستثمار الرياضي، إضافة إلى الملكية الفكرية والاستدامة في الرياضة.
وكان الطلاب المشاركون في البرنامج من وزارة الرياضة واللجنة الأولمبية والبارالمبية العربية السعودية، وعدد من الاتحادات الرياضية ومعهد إعداد القادة، وأكاديمية مهد الرياضية.
من جهته، بارك سمو وزير الرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل للخريجين والخريجات في تخصص الإدارة الرياضية، هذا الإنجاز، مؤكداً أن كل ما يتحقق اليوم يأتي بدعمٍ من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله-، واللذين لم يدخرا أي جهدٍ في خدمة القطاع الرياضي، لاسيما ذلك البرنامج الذي أقيم برعايةٍ من برنامج جودة الحياة، أحد برامج رؤية المملكة 2030.
ونوه سموه بريادة المملكة في مختلف المجالات، لاسيما في المجال الرياضي، إذ باتت أنموذجاً عالمياً في استضافة الأحداث الرياضية والفعاليات الكبرى، لذا فالقطاع الرياضي ينتظر الخريجين والخريجات، ليسطروا أسماءهم، كأبناء الوطن الذين يقودون دفة التطور الرياضي على جميع الأصعدة، خصوصاً وأن الوزارة تعول عليهم في المشاركة الفاعلة لرسم خطوات نجاح تلك الأحداث والفعاليات، التي يستضيفها وطنهم، متجاوزين كل التحديات بقدراتهم وخبراتهم، متمنياً التوفيق للجميع في قادم الأيام.
// انتهى //
22:38ت م
0254