عام / "وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان" توقع مذكرة تفاهم مع" المركز الوطني لإدارة النفايات" لتطوير إدارة النفايات بالمملكة

الخميس 1443/8/21 هـ الموافق 2022/03/24 م واس
  • Share on Google+

الرياض 21 شعبان 1443 هـ الموافق 24 مارس 2022 م واس
وقع معالي وزير البيئة والمياه والزراعة رئيس مجلس إدارة المركز الوطني لإدارة النفايات المهندس عبد الرحمن بن عبد المحسن الفضلي اليوم بالوزارة مذكرة تفاهم مع معالي وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان الأستاذ ماجد الحقيل؛ لتعزيز التعاون المشترك في تنظيم وتطوير قطاع إدارة النفايات في المملكة، والعمل على تطوير أعمال إدارة النفايات البلدية الصلبة.
وأوضح الوزير الفضلي أن هذه الاتفاقية تأتي انطلاقًا من مبدأ التعاون بين الوزارة وعدد من القطاعات الحكومية من خلال بناء شراكات إستراتيجية لتحقيق المصالح المشتركة، وتعزيز التعاون والبحث عن أفضل السبل في تبادل الاستشارات والخبرات.
فيما أشار معالي وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان إلى أن المذكرة تأتي في إطار تعزيز التعاون المشترك بين الوزارة والمركز الوطني لإدارة النفايات، وذلك في ظل ما يحظى به القطاع البلدي من دعم غير محدود من القيادة – حفظها الله- بهدف رفع مستوى الخدمات المقدمة في المدن وتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030.
ولفت إلى أن مذكرة التفاهم تستهدف تطوير أعمال إدارة النفايات البلدية الصلبة، وزيادة الفرص الاستثمارية في القطاع من خلال تعزيز مشاركة القطاع الخاص، ورفع جودة الخدمات البلدية المتعلقة بالنظافة لتحقيق التنمية الحضرية المستدامة لزيادة رضا سكان المدن، والمشاركة في بناء قواعد بيانات المنتجين والناقلين للنفايات البلدية.
ونوه معاليه إلى أن الوزارة ستعمل بموجب المذكرة على زيادة المواءمة بين المتطلبات التنظيمية والاشتراطات الخاصة بمنتجي النفايات مع متطلبات المركز، وتحديد المواقع الاستثمارية المناسبة ضمن النواحي النظامية والتخطيطية والبيئية لطرحها كفرص استثمارية، وتوفير البيانات المساعدة لقياس أداء خدمات إدارة النفايات البلدية، بالإضافة إلى تنمية الخبرات وبناء القدرات الإدارية ووضع البرامج التدريبية، ومعالجة طلبات ومقترحات المستفيدين من خدمات النظافة العامة.
بدوره أشار الدكتور عبد الله السباعي الرئيس التنفيذي للمركز الوطني لإدارة النفايات إلى أن المركز يسعى إلى تحقيق الأهداف المشتركة والاستدامة الشاملة في قطاع إدارة النفايات بجوانبه البيئية والاقتصادية والاجتماعية، والإسهام في تحقيق أهداف التكامل الحكومي فيما يتعلق بتوحيد الإجراءات والآليات القانونية والرقابية والاستثمارية، وتحسين جودة ربط الأنظمة الإلكترونية، منوهًا بأهمية التعاون بين الطرفين، بما يحقق أهداف الطرفين والمصلحة العامة، وما يخدم التطور في المملكة في مجال إدارة النفايات.
// انتهى //
16:31ت م
0156