عام / "الاتصالات" تنظِّمُ ورشة عمل حول استدامة البِنْيَة الرقمية

الخميس 1443/8/21 هـ الموافق 2022/03/24 م واس
  • Share on Google+

الرياض 21 شعبان 1443 هـ الموافق 24 مارس 2022 م واس
نظَّمت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات أمس، ورشةَ عمل بعنوان " استدامة البنية الرقمية "، بهدف توضيح أهمية الاستدامة للبنية الرقمية ومراكز البيانات، وإقامة تحالف مع الجهات ذات العلاقة؛ لضمان استدامة البنية الرقمية، وتقليل الانبعاثات الكربونية في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات.
وشهدت الورشة التي تأتي ضمن خطة دعم مبادرة " السعودية الخضراء" مشاركة أكثر من 35 جهة تمثل وزاراتٍ وهيئاتٍ مختلفةً، إضافةً إلى عدة شركات تعمل في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، حيث استعرض من خلالها العديد من الدراسات في مجالات الطاقة المتجددة والاستدامة في البنية الرقمية، وأهميته في تمكين استدامة القطاع وازدهاره.
وأوضح وكيل الوزارة للاتصالات والبِنْيَةِ التحتية المهندس بسَّام البسَّام، أن الورشة هدفت إلى تعزيز التعاون، وتوحيد الجهود بين القطاعات كافة؛ لمناقشة السياسيات الداعمة للاستدامة في البِنْيَة الرقمية للاستخدام الأمثل للطاقة المتجددة، وتقليل الانبعاثات الكربونية بأكثر من 4% من الإسهامات العالمية، وذلك من خلال مشاريع الطاقة المتجددة التي ستوفر 50% من إنتاج الكهرباء داخل المملكة بحلول عام 2030م، ومشاريع في مجال التقنيات الهيدروكربونية النظيفة التي ستمحو أكثر من 130 مليون طن من الانبعاثات الكربونية، إضافة الى رفع نسبة تحويل النفايات عن المرادم إلى 94%، مشيرًا إلى أن الورشة تأتي داعمة لمبادرة السعودية الخضراء التي أطلقها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس اللجنة العليا للسعودية الخضراء؛بغية الوصول إلى نتيجة صفر انبعاثات كربونية، وتحقيقًا لرؤية المملكة 2030 الرامية لبناء مستقبلٍ مُستدام.
يُشار إلى أن الوزارة تعمل على ترسيخ مفاهيم التنمية المستدامة، ساعيةً عبر هذه الورشة للوصول إلى تحقيق الاستدامة في البِنْيَة الرقمية، واستغلال الموارد بطريقة مُثلى، والمحافظة عليها من خلال إدارتها بشكلٍ مستدامٍ وطرقٍ فعالة.
// انتهى //
20:59ت م
0244