اقتصادي / مؤسسة محمد بن سلمان "مسك" تُبرِز جهود دعم ريادة الأعمال في "المؤتمر العالمي لريادة الأعمال"

السبت 1443/8/23 هـ الموافق 2022/03/26 م واس
  • Share on Google+

الرياض 23 شعبان 1443 هـ الموافق 26 مارس 2022 م واس
تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية؛ تشارك مؤسسة محمد بن سلمان "مسك" في "المؤتمر العالمي لريادة الأعمال - GEC"، الذي تنطلق أعماله في مدينة الرياض غدا، بتنظيم من الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت".
ومن المنتظر أن يُشارك في التجمع الدولي الأكبر لمجتمع ريادة الأعمال نخبة من صُنَّاع القرار، والخبراء، والمستثمرين، ورواد الأعمال، من 180 دولة من شتى أنحاء العالم، بهدف تبادُل الأفكار، وتحديد الاتجاهات، وتشارُك التجارب، التي تسهم في بناء بيئة ريادية عالمية موَحَّدة.
وتحُلّ نسخة هذا العام بمدينة الرياض، وهي النسخة الأولى بعد جائحة كورونا، تحت شعار "نُعِيد، نبتكر، نُجَدِّد"، بهدف استشراف آفاق نمو بيئة ريادة الأعمال العالمية في مرحلة ما بعد كورونا، في سياق سعي المؤتمر نحو تمكين رواد الأعمال من التعافي من آثار الجائحة، وتبَنّي لوائح تنظيمية تمَكّنهم من النمو والاستدامة، وفتح أبواب التلاقي مع نظرائهم من أنحاء العالم، وتعريف المستثمرين والرواد بالآفاق الممكنة لتنمية أعمالهم.
وتشارك مؤسسة محمد بن سلمان "مسك" في نسخة هذا العام من المؤتمر بهدف التعريف بدورها الفَعَّال في صناعة الأثر بمجتمع ريادة الأعمال السعودي، وإبراز جهودها في سبيل تمكين جيل واعد من رواد الأعمال محليًا وإقليميًا وعالميًا، من خلال حزمة واسعة من برامج الدعم التي تطرحها "مسك" عبر مسار "مسك الريادة".
يذكر أن البرامج المنبثقة من مسار "مسك الريادة" حتى الآن، هي: "مسك الانطلاق" و"مسرعة مسك"، إضافة إلى "مسابقة كأس العالم لريادة الأعمال"، التي دأبت المؤسسة على إقامتها سنويًا خلال الأعوام الماضية و"مدرسة مسك لرواد الأعمال" و"مساحة الريادة" و"قيادات سعودية 10X ".
// انتهى //
16:16ت م
0065